برنامج تدريبي افتراضي لدعم ريادة الأعمال في الابتكار العلمي

نظم مركز خليفة للابتكار بجامعة خليفة برنامجاً تدريبياً افتراضياً، لدعم ريادة الأعمال في الابتكار العلمي. واستمرت فعاليات البرنامج 5 أيام، شهدت حضور 24 مشاركاً، يمثلون 8 شركات ناشئة، بهدف تطوير الابتكارات العلمية في الشركات الناشئة، ووضعها في صيغة تجارية لتقييم إمكانية تمويلها.

وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا: «تؤكد المشاركة الفاعلة والتكنولوجيات، التي تم عرضها في البرنامج التدريبي «من المختبر إلى السوق»، الذي نظمه مركز خليفة للابتكار اهتمام الشباب وانخراطهم في إطلاق المشاريع الناشئة المتمركزة حول العلوم والهندسة، كما تعكس الأفكار درجة الوعي والإلمام بأحدث التوجهات التكنولوجية وحماسهم في استقطاب المفاهيم الواعدة إلى أرض الواقع كونها تطبيقات تجارية، بما يتماشى مع استراتيجية أبوظبي ودولة الإمارات في مجال الابتكار، حيث ستسهم المشاريع الناشئة، التي تم اختيارها في تحقيق النجاح والازدهار للمشاريع الطموحة».

وقالت موزة عبيد الأنصاري، الرئيسة التنفيذية بالإنابة في صندوق خليفة لتطوير المشاريع: «أسهم صندوق خليفة منذ تأسيسه، في نشر روح ريادة الأعمال وتشجيع الابتكار في السوق مع التركيز على قطاع التكنولوجيا، والذي يشهد ازدهاراً كبيراً».

وتناول البرنامج التدريبي العديد من الموضوعات منها: «تغيير العقلية وتقييم الأفكار ومعاينتها»، و«الملكية الفكرية والمشهد التسويقي».

واستعرض المشاركون 8 مشاريع ناشئة في العلوم والهندسة أمام لجنة التحكيم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات