بحث تطوير منظومة الابتكار في القطاع الزراعي بالدولة

زار معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي وزير التغير المناخي والبيئة مركز الابتكار الزراعي التابع للوزارة في منطقة الذيد، ومركز تسلم التمور التابع لشركة الفوعة، وبنك البذور والمعشبة في أكاديمية الشارقة للبحوث. ورافق الوزير خلال زيارته سلطان علوان وكيل وزارة التغير المناخي والبيئة بالوكالة، وسيف الشرع الوكيل المساعد لقطاع المجتمعات المستدامة.

وناقش معاليه خلال زيارة مركز الابتكار آليات تطوير منظومة البحث والتطوير والابتكار في القطاع الزراعي بالتعاون بين الوزارة والجهات الحكومية والخاصة المعنية بهذا القطاع في الدولة، وأهمية تعزيز التعاون وتبادل التجارب الناجحة على المستوى الدولي، للمساهمة في تحقيق أمن واستدامة الغذاء عبر توظيف كافة التقنيات الحديثة المتاحة.

ووجه النعيمي بضرورة التنسيق والتعاون مع المؤسسات الأكاديمية والجامعات في الدولة وتحفيز الشباب من طلبة الاختصاصات ذات العلاقة للمشاركة في الأبحاث والدراسات العلمية والمشاريع الابتكارية للمركز. وتفقد استعدادات إطلاق المرحلة التجريبية الثانية من مشروع زراعة الأرز في المركز بالتعاون بين الوزارة وإدارة التنمية الريفية التابعة لوزارة الزراعة والأغذية والشؤون الريفية في جمهورية كوريا الجنوبية.

ونقاش النعيمي مع الفريق الكوري إمكانات تطوير تجارب زراعة الأرز في الدولة لزيادة قدرتها الإنتاجية، وخفض معدلات احتياجات هذا النوع من الزراعة للمياه بشكل أكبر.

تطوير

خلال زيارته إلى بنك البذور والمعشبة في أكاديمية الشارقة للبحوث ناقش معالي الدكتور بلحيف النعيمي تعزيز عمليات البحث والتطوير لنوعيات البذور ذات الإنتاجية العالية والقادرة على التكيف مع الطبيعة المناخية للدولة، إضافة إلى النوعيات القادرة على التكيف مع ما يفرضه التغير المناخي بشكل عام من تغيرات مناخية وتداعيات على القطاع الزراعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات