وزير النقل المصري يبحث تعزيز التعاون مع موانئ دبي العالمية

بحث الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل المصري، مع سهيل البنا، المدير التنفيذي والمدير العام بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا لموانئ دبي العالمية، سبل التعاون بين الجانبين في مجال النقل.

في بداية اللقاء، أكد سهيل البنا أهمية التعاون مع الجانب المصري، نظراً إلى ثقل مصر الدولي والإقليمي ومشاركتها في عدد من الاتفاقيات الدولية الخاصة بالتجارة العالمية، إضافة إلى موقعها المتميز الذي يسهم في حركة التجارة الدولية.

وأكد الاهتمام الكبير بالتعاون مع وزارة النقل المصرية في عدد من المشروعات بميناء الإسكندرية البحري، سواء في مجال البنية التحتية أو في مجال توفير التسهيلات اللازمة لخدمة حركة الصادرات والواردات، وكذلك التعاون في مجال إنشاء الموانئ الجافة والمناطق اللوجستية، نظراً إلى ارتباطها الوثيق بالموانئ البحرية، إضافة إلى التعاون في مجال النقل النهري، خاصة أن موانئ دبي لها تجربة ناجحة في التعاون مع المنطقة الاقتصادية بمصر في مجال النقل البحري والمناطق الصناعية.

ومن جانبه، أكد الفريق مهندس كامل الوزير اهتمام وزارة النقل المصرية بتطوير النقل البحري والتعاون مع الشركات العالمية في هذا المجال لدعم الاقتصاد القومي، خاصة أن مصر دولة محورية ذات دور إقليمي مؤثر.

وفيما يتعلق بالتعاون بمجال الموانئ الجافة والمناطق اللوجستية، أكد وزير النقل المصري تنفيذ خطة شاملة لإنشاء عدة موانئ جافة ومناطق لوجستية لخدمة المجتمع التجاري، والحفاظ على شبكة الطرق عن طريق نقل البضائع من وإلى هذه الموانئ عن طريق شبكة السكك الحديدية، لافتاً إلى أنه تمت مراعاة توافر هذه الموانئ والمناطق بكل من الوجهين البحري والقبلي في مواقع تم اختيارها وفقاً لأسس علمية.

ومنها العاشر من رمضان وبرج العرب ودمياط وسوهاج، بعد الانتهاء اعلان التحالف المصري العالمي الفائز بتنفيذ ميناء 6 أكتوبر الجاف.

وأشار الوزير إلى أنه يتم تنفيذ خطة شاملة لتطوير قطاع النقل النهري لزيادة المنقول من البضائع عبر نهر النيل، حيث يتم تطوير المجرى الملاحي ورفع كفاءة وتطوير الأهوسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات