نفي وفاة 5 أفراد من عائلة واحدة نتيجة إصابتهم بـ«كورونا»

نفت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث صحة ما تم تداوله في أحد التقارير التلفزيونية ومواقع التواصل الاجتماعي حول واقعة وفاة خمسة أفراد من عائلة واحدة نتيجة إصابتهم بفيروس «كوفيد 19».

إجراءات قانونية

وأضافت الهيئة أنه تم إحالة الأمر إلى نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بالتنسيق مع الجهات المعنية.

من جانبه، شدد المجلس الوطني للإعلام على ضرورة التزام وسائل الإعلام بالتأكد من صحة الأخبار والحصول عليها من مصادرها الرسمية ونسبتها إليها قبل نشرها.

وقال المجلس عبر «تويتر»: «تابعنا تداعيات الفيديو الذي نشرته إحدى قنوات أبوظبي للإعلام حول القصة المتعلقة بوفاة 5 أشخاص من عائلة واحدة بفيروس كورونا، وإذ نشدد على ضرورة التزام وسائل الإعلام بالتأكد من صحة الأخبار والحصول عليها من مصادرها الرسمية ونسبتها إليها قبل نشرها».

وأضاف: «إننا سنقوم بمتابعة الموضوع واتخاذ الإجراءات اللازمة، ولن نتردد في تطبيق لائحة العقوبات والغرامات على كل مَن ينشر أخباراً مِن شأنها التأثير سلباً على المجتمع».

اعتذار

إلى ذلك، تقدمت أبوظبي للإعلام عبر «تويتر» باعتذارها للجمهور الكريم حول القصة المتعلقة بوفاة 5 أشخاص من عائلة واحدة بفيروس كورونا، والتي اختلقها أحد أفراد هذه العائلة خلال بث مباشر، وتؤكد البدءَ بتحقيق شامل لمعرفة الملابسات واتخاذ الإجراءات المناسبة، ومحاسبة مصدر القصة عبر القنوات القانونية الرسمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات