«الإمارات العالمي» يستحدث مجالات جديدة للاعتماد

علياء المرزوقي

استحدث مركز الإمارات العالمي للاعتماد مجالات جديدة للاعتماد منذ انتشار فيروس «كورونا»، تضمنت مختبرات الرعاية الطبية ومختبرات الفحص فيما يتعلق باختبارات تشخيص فيروس (كوفيد 19) باستخدام التقنيات الحديثة سواء بالفحص الجيني RT-PCR أو الفحص المصلي، وفحص كفاءة المطهرات والمعقمات وأدوات الوقاية الشخصية، وخاصة برنامج اعتماد المختبرات العاملة في الدولة لفحص وتقييم كفاءة الكمامات الطبية وتحديد قدرتها على التهوية المطلوبة طبقاً للمواصفات المحلية والدولية مثل:

ASTM F2101-19 و EN 14683 (Annex C)، دعماً لجميع الجهود والمبادرات التي أطلقتها القيادة والحكومة لمكافحة وتحجيم انتشار فيروس كورونا المستجد، وانطلاقاً من الدور الريادي المسؤول لمركز الإمارات العالمي للاعتماد نحو تدعيم المجتمع الإماراتي بخدمات معتمدة وموثوقة ومتوافقة مع أحدث المواصفات العالمية.

مواصفات

وقالت المهندسة علياء المرزوقي مدير إدارة اعتماد المختبرات لــ«البيان»: تبلورت تلك الخطوة من خلال إدارة اعتماد المختبرات بالمركز حيث قام قسم اعتماد مختبرات الرعاية الصحية بدعوة جميع المختبرات البيولوجية الجزيئية المعتمدة بالدولة للتقدم للاعتماد في مجال تشخيص فيروس كورونا المستجد من خلال طريقة فحص تفاعل البوليميريز المتسلسل PCR طبقاً لمتطلبات المواصفة العالمية ISO15189:2012.

وأضافت: استكمالاً لجهود مكافحة انتشار الفيروس وتحقيق متطلبات الجهات الرقابية فيما يختص بالمطهرات وأدوات الحماية الشخصية قام قسم اعتماد مختبرات الفحص في المركز بمخاطبة جميع المختبرات المعتمدة بإمارة دبي وعلى مستوى الدولة للتقدم للحصول على الاعتماد في مجالات الفحص الكيميائي والبيولوجي لكفاءة المطهرات والمعقمات وأدوات الوقاية الشخصية وبخاصة كمامات الأنف والفم، وذلك طبقاً لمتطلبات المواصفة العالمية ISO/‏IEC 17025:2017.

أولوية

وأوضحت علياء المرزوقي أن المركز تعهد بإعطاء الأولوية الكاملة لعمليات اعتماد المختبرات المتقدمة للاعتماد بهذه المجالات الحيوية، من خلال تسخير وحث جميع كفاءات وخبرات المركز الفنية والإدارية علي الصعيدين المحلي والدولي، لتقييم تلك المختبرات بدقة متناهية وبأسرع وقت ممكن باستخدام جميع وسائل التقييم المتاحة بما يشمل التقييم عن بُعد آخذين في الاعتبار توفير أفضل معايير الأمان والصحة والسلامة لكل المشاركين في عمليات التقييم.

وبذلك يكون المركز أتاح لجميع المختبرات التي سوف يتم اعتمادها فرصة تقديم خدمة حيوية للمجتمع متوافقة مع أعلى وأحدث معايير الجودة والمواصفات العالمية ومعترف بها دولياً في جميع أنحاء العالم، بما يمثل إضافة قوية تخدم صانعي القرار وهيئات وأفراد المجتمع بإمارة دبي وعلى مستوى الدولة في مكافحة جائحة كورونا التي ألمت بالعالم والتي تتطلب من الجميع المشاركة بفاعلية للحد من أثارها.

وأضافت المرزوقي بادر المركز بإعداد عدة برامج اعتماد الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط بالاستعانة بمجموعة من الخبراء الدوليين في هذه المجالات، وفي جهود مكثفة وعلى مدار أقل من شهرين، تمكن المركز من منح شهادات اعتماد لثلاثة مختبرات طبية تعمل في مجال فحص فيروس كورونا (COVID-19) بتقنية الفحص الجيني PCR.

وفي مجال فحص الكمام الطبي للأنف والفم والملابس الواقية، والذي يسهم بدوره في تعزيز مكانة الإمارات عالمياً على الصعيد الدولي وخاصة في مجال جودة خدمات الرعاية الصحية، لتصبح نتائج الفحص المقدمة من هذه المختبرات ذات موثوقية محلياً، ومعترف بها ومقبولة عالمياً.

اعتراف

مركز الإمارات العالمي للاعتماد حاصل على الاعتراف الدولي في مجال المختبرات الطبية من المنظمة الدولية الاعتماد المختبرات ILAC منذ عام 2009، إضافة إلى ذلك أطلق المركز أحد الأنظمة المعترف بها دولياً من المنتدى الدولي لهيئات الاعتماد (IAF) وهي اعتماد أنظمة استمرارية الأعمال في المجالات المختلفة (ISO 22301) بهدف ضمان جودة الخدمات المقدمة من الشركات ومزودي هذه الخدمات أثناء الظروف الغير اعتيادية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات