أسامة الشعفار: الإمارات تعزز مكانتها على خارطة العمل الإنساني العالمي

قال أسامة الشعفار عضو المجلس الوطني الاتحادي إن جهود دولة الإمارات الإنسانية قادت إلى تغيير الأنماط التقليدية في تقديم الدعم الإنساني، وأحدثت تحولاً جذرياً في أساليب مناصرة الشعوب، من خلال ترسيخ ثقافة تنفيذ المشاريع التنموية الدائمة، التي تتيح العديد من الفرص للشعوب، وتفتح أمامهم مجالات تطوير قدراتهم، والارتقاء بها، بما يسهم في خلق بيئة منتجة، وإنشاء أجيال قادرة على مواصلة تنمية أوطانهم، والتحول إلى مساندة الآخرين، ومناصرة المحتاجين من الشعوب الأخرى بالاستناد إلى تجربتهم الإنسانية.

وأضاف بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني، إن القيادة الحكيمة تواصل مسيرة إنسانية، بدأتها على يد المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، معززة مكانتها على خارطة العمل الإنساني العالمي، وباتت تضطلع بأدوار قيادية في تعزيز مفاهيم وثقافة العمل الإنساني في مختلف دول العالم، وأن مفاهيم التسامح، ومؤازرة الشعوب المنكوبة، والمجتمعات المحتاجة، تعتبر من الرواسخ، والقيم التي أورثها الآباء المؤسسون، وعززتها القيادة الرشيدة، بتوجيهاتها، ومبادراتها، ورؤاها لمستقبل العالم من منظور إنساني خالص، يقوم على تقبل الآخر، والتسامح، ومد يد العون، والإسراع إلى إغاثة المحتاجين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات