محمد النعيمي: الإمارات تحتل الريادة في العمل الخيري والإنساني حول العالم

 أكد الشيخ محمد بن عبدالله النعيمي رئيس مجلس أمناء هيئة الأعمال الخيرية بعجمان، أن دولة الإمارات تمتلك سجلاً متميزاً وحافلاً في مجال العمل الخيري والإنساني، وتسهم في تخفيف معاناة المحتاجين وتمد يد العون والمساعدة لكل شعوب العالم، مشيراً إلى أن الإمارات لعبت ولا تزال دوراً بارزاً في تعزيز الجهود الدولية للتخفيف من حدة تداعيات فيروس «كوفيد 19» بعد أن وصلت مساعداتها الطبية والإنسانية لأكثر من 107 دول حول العالم.

وقال الشيخ محمد بن عبدالله النعيمي - في كلمة بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني - إن دولة الإمارات منذ تأسيسها تعد من الدول السبّاقة وأصبح لها الريادة في مجال العمل الخيري والإنساني على مستوى العالم عبر العديد من المبادرات المتفردة والمشاريع الإنسانية الخالصة والمساعدات التي تقدم دون شرط أو متطلب، والتي تركز على تحسين حياة المجتمعات الأكثر احتياجاً من خلال مشروعات تراعي في المقام الأول الجانب الإنساني الذي يتمثل في احتياجات الشعوب.

وجدد الشيخ محمد النعيمي العهد أمام القيادة الرشيدة لدولة الإمارات من خلال التزام هيئة الأعمال الخيرية برسالتها الإنسانية عبر إسعاد المجتمعات عبر رعاية الأيتام والمحتاجين، وإقامة المشاريع الخيرية والإنسانية والتنموية بالتعاون مع الشركاء على المستويين المحلي والعالمي، والعمل على تعزيز جهود دولة الإمارات الإنسانية داخل الدولة وخارجها، وتبني المبادرات التي تصنع الفارق في توفير خدمات الرعاية الإنسانية الشاملة لمستحقيها أينما كانوا ومتى أرادوا، والعمل على تخفيف معاناة المحتاجين ومد يد العون والمساعدة لكل شعوب الأرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات