رئيس «الجالية الفلسطينية»: علاقتنا مع الإمارات تاريخية واستراتيجية

أكد الدكتور مهند خنفر، رئيس لجنة الجالية الفلسطينية في الإمارات، عمق العلاقات الأخوية والتاريخية والاستراتيجية بين الإمارات وفلسطين.

وقال إن الحضور الإماراتي فاعل ومعبر عن نفسه في الأزمات التي واجهت الشعب الفلسطيني لا سيما الإنسانية منها، من خلال عدة مشروعات تنموية واجتماعية وإنسانية وسكنية وصحية وتعليمية كبرى في الضفة والقطاع، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني ممتن لهذه المواقف الأخوية التي تعبر عن متانة العلاقات والروابط بين الدولتين حكومة وشعباً، وأنها ستبقى خالدة في الذاكرة الفلسطينية التي تغيب عنها مثل هذه المواقف النبيلة.

وأعرب الدكتور خنفر عن أمله في توصل الأشقاء في الإمارات إلى ما فيه الخير لمصلحة الشعبين والأمتين العربية والإسلامية، وأن تثمر جهودهم في الضغط على إسرائيل لوقف ضم أراضٍ فلسطينية.

وعن معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل ووضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولاً إلى علاقات ثنائية، قال رئيس لجنة الجالية الفلسطينية في الإمارات: «لننتظر ونرى ماذا سيكون رد فعل إسرائيل بعد إعلان هذه المعاهدة، ونأمل أن يصبّ في صالح تحقيق السلام العادل، وأن يكون حافزاً ومرحلة جديدة لإنهاء الاحتلال وتلبية حق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة القابلة للحياة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من يونيو 1967».

 

لمزيد من التفاصيل اقرأ أيضا: 

فلسطينيون مقيمون في الدولة: نثق بحكمة القيادة الإماراتية وحرصها على مساندة حقوق الشعب الفلسطيني

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات