فعاليات بريطانية: أهم خطوة للسلام منذ جيل

لم تقتصر ردود الفعل البريطانية المرحبة بالبيان الثلاثي الأمريكي الإماراتي الإسرائيلي، على الحكومة والوزراء فقط، بل انعكست أهمية الاتفاق في أن الحدث أصبح حديث الشارع السياسي البريطاني، ليلة أمس.

وقال النائب عن حزب المحافظين في البرلمان البريطاني سيمون كلاركسون، إن الاتفاق ينزع فتيل الأزمة في الشرق الأوسط، ويساعد على تحقيق السلام في المستقبل بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
واعتبر كلاركسون أن الاتفاق مساهمة إماراتية في إعادة الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني إلى مفاوضات السلام.

أما وزير الداخلية السابق والنائب في حزب المحافظين ساجيد جاويد فقد وصف الاتفاق بأنه أهم خطوة نحو السلام في الشرق الأوسط منذ جيل، وهو شهادة ملموسة على ما يمكن تحقيقه بدبلوماسية جريئة مبنية على المبادئ والقيم، موجّهاً التهاني لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات