تفعيل خطة الطوارئ في «إسعاف دبي»

جاهزية عالية لمؤسسة إسعاف دبي | من المصدر

كشف خليفة الدراي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، أن المؤسسة استعدت لاستقبال إجازة عيد الأضحى، بوضع كافة إمكاناتها لتشديد الإجراءات الوقائية والاحترازية من خطر انتشار فيروس «كورونا» وتفعيل خطة محكمة للطوارئ على مدار الساعة، مهيباً بالجميع المحافظة على التباعد الاجتماعي وتأجيل الزيارات العائلية.

وأشار إلى أن المؤسسة وفرت غرفة عمليات لاستقبال بلاغات الحالات الطارئة بما فيها مرضى السكري والقلب والكلى، إضافة إلى أولوية الاهتمام ببلاغات كبار المواطنين، مؤكداً أن مركبات الإسعاف والمسعفين على أهبة الاستعداد للتدخل السريع والاستجابة لجميع حالات الإصابة بالفيروس.

وأضاف إن إنقاذ حياة الإنسان هو الشعار الرئيسي للمؤسسة وجزء من يوميات أفرادها، الذين يعملون على مدار الساعة باحترافية عالية وفق افضل الممارسات العالمية فهم مؤهلون للتعامل مع إصابات الحوادث المرورية كافة، وحالات الكسور، وجميع الحالات الطارئة خاصة الإغماء والقلب والولادة، مشيراً إلى أن جميع الكوادر الإسعافية المؤهلة مستعدون للاستجابة السريعة ضمن خطة محكمة على مدار 24 ساعة، طوال أيام العيد.

وقال إنّ المؤسسة ستقوم بتوزيع مركبات الإسعاف في المراكز التجارية والشواطئ والفنادق والأماكن العامة في أنحاء الإمارة، ووضعت المؤسسة 133 مركبة في حالة تأهب تحسباً لأي طارئ، و48 مركبة مستجيب أول و16 مركبة مستجيب سريع وحافلتين للكوارث و8 وحدات للدعم والطوارئ ووحدتي إسعاف بحري لتلبية أية بلاغات خلال إجازة العيد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات