«الوطني» يقرّ ويناقش 60 مشروع قانون وموضوعاً خلال 13 جلسة

المجلس الوطني الاتحادي.. إنجازات وسوابق برلمانية | من المصدر

حقق المجلس الوطني الاتحادي خلال دور الانعقاد العادي الأول للفصل التشريعي السابع عشر، الذي بدأ بتاريخ 14 نوفمبر 2019، واختتم أعماله بتاريخ 30 يونيو 2020م، العديد من الإنجازات والسوابق البرلمانية، في إطار ممارسة اختصاصاته التشريعية والرقابية والدبلوماسية البرلمانية، جسد خلالها اهتمامه بطرح ومناقشة القضايا، التي لها علاقة مباشرة بشؤون الوطن والمواطنين، وذلك تنفيذاً للاستراتيجية البرلمانية، التي تستند إلى المرتكزات الوطنية والمبادئ الموجهة، التي تضمنها خطاب التمكين السياسي الذي أعلنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2005م.

وشهد دور الانعقاد العادي الأول العديد من السوابق البرلمانية، التي جاءت في إطار حرص المجلس على مواكبة رؤية القيادة وتوجهات الحكومة وتطلعات المواطنين، خصوصاً في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم ودولة الإمارات وما تتطلبه من إجراءات احترازية لمواجهة جائحة «كورونا»، فقد عقد المجلس وفي سابقة هي الأولى منذ تأسيسه سبع جلسات «عن بعد»، وقام بإقرار ومناقشة 60 مشروع قانون وموضوعاً عاماً وسؤالاً على مدى 13 جلسة.

ووضع المجلس على أولوية أجندة عمله جدولة جلساته بالتعاون مع الحكومة، بهدف مناقشة أكبر قدر من مشروعات القوانين خلال عام 2020م «عام الاستعداد للخمسين»، بما يسهم في تحقيق انطلاق أكبر استراتيجية عمل وطنية، للاستعداد لرحلة تنموية رائدة للسنوات الخمسين المقبلة في كل القطاعات الحيوية، والتجهيز للاحتفال باليوبيل الذهبي لدولة الإمارات في العام 2021م.

استراتيجية

كما شهدت «قاعة زايد التي يعقد فيها المجلس جلساته» أول إعلان لمعالي وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، عن الاستراتيجية الوطنية للتعامل مع فيروس «كورونا» منذ أول مراحل ظهوره، وذلك خلال الجلسة الرابعة بتاريخ 11 فبراير 2020م، بما يجسد مدى أهمية التواصل والتعاون والشراكة القائمة بين المؤسسات التنفيذية والتشريعية في طرح ومناقشة القضايا الملحة.

وتمثلت الإنجازات التي حققها المجلس الوطني الاتحادي على مدى «13» جلسة عقدها خلال هذا الدور، مناقشة «16» مشروع قانون، وافق على «15» منها، وتبنى عدداً من التوصيات رفعها إلى الحكومة خلال مناقشة موضوع عام حول «الخدمات المقدمة من شركات الاتصالات»، ووجه «44» سؤالاً بشأن عدد من القطاعات، فضلاً عن الدور المهم للجان المجلس التي عقدت «167» اجتماعاً ونظمت ستة حلقات نقاشية وزيارات ميدانية.

وعلى مدى «17» فصلاً تشريعاً عقد المجلس الوطني الاتحادي «622» جلسة أقر خلالها «614» مشروع قانون، ووافق على «7» تعديلات دستورية، وناقش «328» موضوعاً عاماً، ووجه 922 سؤالاً إلى ممثلي الحكومة تبنى بشأنها «355» توصية، ووقع «34» مذكرة تعاون مع برلمانات إقليمية ودولية.

مشاركة

شاركت الشعبة البرلمانية خلال دور الانعقاد العادي الأول في اجتماع طارئ للاتحاد البرلماني العربي، واتحاد برلمانات دول منظمة التعاون الإسلامي، والبرلمان العربي، وفي فعاليات نظمها الاتحاد البرلماني الدولي، كما شاركت في اجتماعات البرلمان العربي عن بُعد، وأسهمت فيها الشعبة بعدد من المقترحات والأفكار الإيجابية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات