المهيري: نشعر بالسعادة لكوننا جزءاً فاعلاً يساهم في تحقيق طموحات الوطن

أكدت معالي جميلة المهيري وزيرة دولة لشؤون التعليم العام، أن نيل الثقة مجدداً في التكليف الحكومي، ضمن الهيكلية المستحدثة، أمر يبعث في النفس الفخر والاعتزاز، لأن خدمة الوطن، واجب، ونحن نشعر بالسعادة لكوننا جزء فاعل يساهم في تحقيق طموحات الوطن، وهو ما يقتضي منا مزيد من البذل والعطاء في سبيل نهضة حقيقة في مختلف القطاعات، وفي مقدمتها التعليم الذي يأخذ حيزاً كبيراً من الاهتمام من قبل القيادة.

وذكرت أن الجميع في وزارة التربية والتعليم يعملون سوياً ضمن فريق واحد، وطموح واحد، وتعاون وانسجام، تحقيقاً لأجندة الدولة ورؤيتها 2071، ونحن اليوم بفضل هذه الثقة الحكومية، سعداء كأسرة تربوية ومتفائلين بتحقيق مزيد من الإنجازات التربوية، مكرسين من أجل ذلك جهودنا وخبراتنا، لنكون محل هذه الثقة، ولخدمة أبناء الوطن، وتقديم تعليم نوعي مستدام من الطراز الرفيع.

وأوضحت معاليها أن الهيكلية الجديدة، هي ثمار رؤية القيادة الرشيدة في تدعيم العمل الحكومي، وقدرته على الاستجابة للمتغيرات من خلال المرونة والآليات والممارسات الكفيلة في تحقيق هذه الغاية، مشيرة إلى أن دولة الإمارات تواصل تطويع المتغيرات والظروف المستجدة إلى فرص ونتائج إيجابية ملموسة على أرض الواقع، وكلي سعادة أن أكون ضمن هذا الفريق الوزاري المميز، لنساهم جميعاً ومعاً في ريادة دولة الإمارات إقليميا وعالمياً.

طباعة Email