العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    "طرق دبي" توظف تقنيات الذكاء الاصطناعي لمكافحة "كورونا"

    أعلنت هيئة الطرق والمواصلات عن نجاح نموذج توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي - المتمثلة بخوارزميات تعلم الآلة (Machine Learning) والرؤية الحاسوبية (Computer Vision) - لرصد مخالفات الإجراءات الوقائية للحد من انتشار فايروس كورونا المستجد (Covid-19) مثل التباعد الجسدي وارتداء الكمامات داخل مركبات الأجرة التابعة لها سواء للركاب أو السائقين.

    وقال أحمد محبوب، مدير إدارة تنفيذي الخدمات الذكية بقطاع خدمات الدعم التقني المؤسسي في الهيئة: "إنه تم توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي لمراقبة مدى الالتزام بإجراءات الوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد ورصد المخالفات، إضافة إلى عدد الركاب المسموح به للرحلة الواحدة، حيث تم تطبيق هذه التقنيات كمرحلة تجريبية، وعليه سيتم تعميم التجربة بناءً على مخرجات ونتائج هذه المرحلة"، مشيراً إلى أن المخرجات أوضحت، من خلال تحليل الفيديوهات، أنه تم رصد جميع مخالفات الالتزام بالتباعد الجسدي ومخالفات عن ارتداء الكمامة بشكل غير صحيح، وهو ما يعني أن تقنيات الذكاء الاصطناعي أثبتت فعاليتها ونجاحها بنسبة 100%.

    وأضاف: "أن التجربة بيّنت أن تقنيات الذكاء الاصطناعي قادرة على التعامل ومعالجة ملفات فيديو يقارب محتواها 200 ألف ساعة يومياً، ما يقلل الحاجة إلى التدخل البشري وتوفير الوقت والجهد لتحليل هذه الفيديوهات، وأنه تمت برمجة نموذجين للذكاء الاصطناعي لتحديد واكتشاف الوجوه في ملفات الفيديو والكشف عن ارتداء الكمامة بطريقة صحيحة، إضافة إلى نموذج رياضي لاحتساب المسافة بين الركاب والسائق".

    وأكد محبوب أن هيئة الطرق والمواصلات تواصل جهودها لتكون سبّاقة في مجالات الثورة الصناعية الرابعة تماشياً مع استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي لتسخير هذه التقنيات لخدمة المجتمع وتحقيق رؤية الهيئة "تنقل آمن وسهل للجميع".

    طباعة Email