العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تقرير اخباري

    قسم الكلى في «توام».. رعاية صحيّة متكاملة بأعلى معايير الجودة

    تحرص شركة أبوظبي للخدمات الصحية – «صحة»، وضمن أهدافها الاستراتيجية، على تنفيذ وإطلاق العديد من البرامج والمبادرات التي من شأنها أن تعزز من تجربة مرضى الكلى في أحد المنشآت التابعة لها والذي يتمثل في مستشفى توام، بحيث تضمن لهم توفير خدمات شاملة محورها المريض، وتحسين سهولة الوصول لهذه الخدمات، بما يضمن تقديم الرعاية الصحية المتكاملة والمتميزة بأعلى معايير الجودة والسلامة الدولية.

    اجتهاد

    وفي هذا الإطار يدرك الطاقم الطبي في قسم الكلى في مستشفى توام أن مرض الكلى المزمن يعتبر أحد الأمراض الصحية المقلقة والمتزايدة في الإمارات، حيث يجتهد طاقمه الطبي دائماً على تثقيف المرضى والزوار بأهمية التغذية السليمة، وإجراء الفحوص الطبية المنتظمة، والعلاج المبكر لمشكلات الكلى، والتي تعتبر أمراً ضرورياً لتجنب المشكلات المعقدة التي قد تواجه الكلى في المستقبل، خصوصاً في الفئات الأكثر عرضة للإصابة مثل مرضى الضغط أو السكري أو الأشخاص ذوي التاريخ الوراثي لمرض الكلى.

    إذ يعتبر مرض السكري أحد الأسباب الرئيسية للفشل الكلوي، وهي حالة ارتفاع مستويات السكر في الدم، ما يؤدي بمرور الوقت إلى عدم قدرة الكلى على تصفية وتنظيف الدم، وللوقاية من مرض الكلى، ويوصي طاقم قسم الكلى في توام باتباع نظام غذائي سليم وممارسة التمارين الرياضية بصورة مستمرة ومنتظمة.

    وتعد أجهزة غسيل الكلى في قسم الكلى بمستشفى توام من أحدث وأجود وأفضل الأجهزة الموجودة على المستوى العالمي، كما يقدم القسم عمليات غسيل كلى متقدمة للمرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي من الأطفال، ويتولى مسؤولية الإشراف عليه كادر طبي مؤهل، يتألف من أطباء وممرضين وفنيين في أمراض كلى الأطفال. كما تمت مراعاة توفير أجواء مناسبة للطفل وأسرته وخاصة بأنهم يقضون ساعات طويلة لتلقي العلاج.

    ومن جانب آخر، يتمكن المرضى المصابون بسرطان الكلى من الاستفادة من الجراحة بالمنظار في مستشفى توام، حيث تعد جراحة سرطان الكلى بالمنظار طريقة علاج مثبتة وتقدم نتائج ممتازة فهي تعد من الجراحات التي لديها العديد من الفوائد منها نتائج تجميلية أفضل مع الحد الأدنى من الندوب الجراحية، وألم أقل بعد الجراحة، ومدة إقامة أقصر في المستشفى، وانخفاض معدل المضاعفات والحاجة إلى عمليات نقل الدم، والسيطرة على السرطان ونتائج مماثلة للعمليات الجراحية التقليدية المفتوحة.

    طباعة Email