"بلدية الحمرية" تنجز 62 زيارة تفتيشية خلال شهر رمضان وتحرير مخالفة صحية

تستقبل بلدية الحمرية عيد الفطر السعيد بحزمة متكاملة من الإجراءات والتدابير الوقائية التي تستهدف الحفاظ على صحة المجتمع من جائحة «كورونا» المستجد (كوفيد19) بعد أن استنفرت جهود كوادرها البشرية وخطط إداراتها وأقسامها لتحقيق توجهات القيادة الرشيدة في سلامة المجتمع، كما نظمت 62 حملة تفتيشية أسفرت عنها إيقاف منشأة مخالفة.

وتحرص بلدية الحمرية على مواصلة جهودها في تعزيز إجراءاتها الاحترازية والوقائية التي اتخذتها لمواجهة فيروس «كورونا» من خلال العديد من الجولات التفتيشية والأعمال والمبادرات والالتزام بكافة الوسائل التي تعد من الإجراءات الاحترازية الضرورية حفاظاً على صحة وسلامة الجميع.

وهنأ مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية، قيادة وشعب الإمارات بحلول عيد الفطر السعيد، مؤكداً أن البلدية كانت وما زالت تعمل وفق خطتها لتأمين منطقة الحمرية من خلال رفع مستوى الرقابة والحملات التفتيشية والتأكد من تكامل مختلف العناصر لتطبيق آليات الأمان في كافة التعامل مع الجمهور، مشيراً إلى أن تلك الخطط المرسومة تتكامل بشأن تعزيز التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية في ظل الظروف الحالية، لتشمل الخطط التفتيشية والزيارات لكافة منشآت الخدمات الغذائية والكافتيريا والجمعيات وصالونات الحلاقة.

وأكد أن أبرز الجهود الخاصة بالصحة والسلامة العامة التي عملت عليها فرق البلدية المختصة خلال شهر رمضان الكريم تتمثل في إنجاز 62 زيارة تفتيشية خلال شهر رمضان وتحرير مخالفة صحية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات