أعضاء بـ«الوطني»: القيادة سبّاقة في تلمّس حاجات المواطنين

أكد أعضاء في المجلس الوطني الاتحادي، أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتخصيص قروض وأراضٍ سكنية للمواطنين بدبي، تترجم دأب القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحرصها على تلمّس حاجات المواطنين.

قال ضرار بالهول الفلاسي، عضو المجلس الوطني الاتحادي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات: «تعكس هذه المبادرة الكريمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مدى اهتمام سموه والقيادة الإماراتية بتوفير الحياة الإنسانية الكريمة لأبناء الإمارات، التي باتت بفضل قيادتها وشعبها المعطاء أنموذجاً للدولة الحضارية بكل ما في الكلمة من معنى».

وأضاف: «تأتي هذه المبادرة لتعكس العلاقة بين القيادة والشعب في دولة الإمارات، والتي تتميّز بكونها علاقة أبوية لها مدى في تصوراتها المستقبلية لأبناء الوطن الذي تعتبرهم القيادة الحكيمة جزءاً من هذا الوطن الذي باستقراره وأمنه يقدم أنموذجاً حضارياً استثنائياً»، مشيراً إلى أن تلك المبادرة تأتي في وقت انشغل العالم فيه بأزمات وبائية باتت الشغل الشاغل بل أنهكت اقتصادات الدول، ولكن تبقى دولة الإمارات سبّاقة في ريادتها ومبادراتها الإنسانية للوطن والمواطن، ولتثبت من جديد بأن المواطن في أول اهتماماتها.

حرص

أكد أسامة الشعفار عضو المجلس الوطني الاتحادي، أن توجيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بتخصيص قروض وأراضٍ سكنية للمواطنين بدبي، يترجم دأب القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحرصها على تلمّس احتياجات المواطنين، وتوفير رفاهية العيش والحياة الكريمة لهم، لاسيما أنه جاء متزامناً مع احتفاء الدولة حكومة وشعباً بعيد الفطر السعيد، الذي نتمنى من خلاله لوطننا الحبيب وقيادته الرشيدة وشعبه الكريم، مزيداً من الرفعة والتقدم والازدهار، فضلاً عن كونه رسالة مهمة مفادها أن الظروف الراهنة التي تحيط بالعالم جراء انتشار فيروس «كورونا»، لا توقف القيادة الرشيدة في وطننا الغالي عن الاهتمام برفاهية وصحة وسلامة أبنائها.

وأضاف الشعفار، أن القيادة الحكيمة في الدولة تسعى دوماً إلى دفع عجلة البناء، وتحقيق التقدم والتنمية المستدامة، من خلال الاستثمار في أبنائها، إدراكاً منها أن الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها للمواطنين، يعتبر الركيزة الأساسية في تعزيز الفرص لهم، وبالتالي توفير بيئة مثالية للإبداع والابتكار.

عيدية

وثمّنت سارة محمد فلكناز، عضو المجلس الوطني الاتحادي، بكل الفخر والاعتزاز مكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد بتخصيص قروض وأراضٍ سكنية للمواطنين في دبي، وقالت: «هذه المكرمة تعد بمثابة عيدية أب حنون لأبنائه في عيد الفطر السعيد، وتجسيداً لروح التلاحم والود والمحبة بين القيادة والشعب، وهذا يؤكد حرص قيادتنا الرشيدة في الدولة على توفير كافة متطلبات أبناء الوطن، وتحسين مستقبلهم والعمل على مساعدتهم لتكوين أسر مستقرة ترسخ بناء مجتمع إماراتي متماسك يسهم في تعزيز مسيرة التنمية والبناء لدولتنا الحبيبة».وأضافت: «تعد مكرمة سموه رسالة اطمئنان وتأكيد لأبناء الوطن على أن شيوخنا «حفظهم الله» يسعون جاهدين لتحقيق آمالهم وطموحاتهم، وتوفير كافة سبل الرعاية والعيش الكريم لهم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات