زكاة الفطر لأول مرة إلكترونياً وإجراءات احترازية لاستقبال العيد

استكمل مركز توزيع المواد الغذائية ببلدية مدينة العين استعداداته لتقديم خدمة زكاة الفطر، تسهيلاُ على الأسر المستفيدة لأداء فريضة زكاة الفطر وحصولهم على المواد بسهولة ويسر، حيث تتوفر المواد في 13 مركزاَ لتوزيع المواد الغذائية في جميع قطاعات مدينة العين، وإمكانية طلب زكاة الفطر إلكترونياَ ولأول مرة، من خلال الموقع الالكتروني لخدمة توزيع المواد الغذائية التابع للبلدية.

حيث عمل  المركز على توفير أرز بحجم 3 كيلو ذا جودة عالية لمشروع زكاة الفطر بسعر 12 درهم للكيس ،و بآلية صرف تصل إلى 40 كيساَ للأسرة الواحدة ، و باعتبار المشروع مرتبط بالفترة الزمنية للشهر الفضيل ، حيث تتم آلية شراء زكاة الفطر ، عن طريق حضور العميل إلى مركز توزيع المواد الغذائية، وتقديم الهوية للحصول على الخدمة أو عبر طلب الأرز من الموقع الالكتروني للمركز حيث تم توفير أرز زكاة الفطر في  ضمن الخدمات الإلكترونية لهذا العام تماشياً مع الإجراءات الاحترازية ، كما بإمكان العميل طلب خدمة التوصيل للمنازل ليصل طلبه  من المواد الغذائية إلى المنزل دون  عناء زيارة  مراكز توزيع المواد الغذائية.

وتستعد البلدية لاستقبال عيد الفطر بجهود مكثفة في مختلف المجالات الخدمية والإشراقية التي تقوم عليها، مشددة على ضرورة التقيد التام بالتعليمات المعتمدة والمتصلة باشتراطات السلامة الصحيّة لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد، وتفعيل قواعد التباعد الاجتماعي بمختلف صوره وأشكاله.

حيث تطبق الاجراءات الاحترازية  في " سوق شبره العين" نظراً للزيادة المتوقعة في عدد المستهلكين، من خلال تكثيف إجراءات الأمن الحيوي والدور الرقابي في السوق بالتعاون مع الجهات المختصة، وتم تزويد السوق بالكمامات والقفازات، ومطهرات اليد، لاستخدام الجمهور والكاشف الحراري للتأكد من سلامه المستهلك، ووضع ملصقات على الأرض وحواجز تنظيمية لضمان التباعد الأمني الاحترازي للجمهور.

وتنظيم حركة الدخول والخروج إلى الشبرة، وحملات تفتيشية خلال الفترتين الصباحية والمسائية والتنسيق مع هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية لفتح محلات الخضار والفواكه قبل العيد بوقت كاف، لتلبية احتياجات المستهلكين.

ومن جانب آخر كثفت البلدية جهودها على صالونات الحلاقة ومراكز التجميل للتأكّد من مدى التزامها بمطابقة الأساليب الوقائية على مستوى النظافة والتعقيم والتطهير بالشكل الصحيح تجنبا لانتقال الامراض والعدوى. والتزام العاملين بارتداء الكمامات والقفازات وتعقيم المعدات والأدوات واستخدام الادوات ذات الاستخدام الواحد والتقيد بإجراءات التباعد الآمن، واستقبال الزبائن من خلال الحجز المسبق، وإلغاء الانتظار لحين بدء الخدمة والامتناع عن تقديم بعض الخدمات كالحمام المغربي والتدليك، وإلزام مغاسل الملابس بارتداء الكمامات خلال تقديم الخدمة أو التواجد في المحل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات