«الوطني» يناقش الثلاثاء تأثيرات «كورونا»

يناقش المجلس الوطني الاتحادي، في جلسة الثلاثاء المقبل، الإجراءات كافة التي اتخذتها دولة الإمارات لمواجهة التأثيرات الاقتصادية التي أفرزتها جائحة فيروس «كورونا»، وأهم المبادرات المقررة لاحتواء تداعيات الفيروس على الشركات العاملة، ومنظومة الخدمات الاقتصادية المقدمة للأفراد، والفرص الكبيرة للاستفادة من الوضع الراهن في مختلف القطاعات الاقتصادية.

وستتناول الجلسة دور شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية في التأكد من صحة البيانات والتسهيلات والالتزامات المالية على الأفراد والشركات محلياً ودولياً، فضلاً عن الفرص العديدة والواعدة أمام القطاعات الاقتصادية التي من المنتظر أن تحقق نمواً كبيراً بعد انقضاء جائحة كورونا مثل التجارة الإلكترونية والعمل عن بعد والتعليم، إضافة إلى القطاعات الصحية كالطب والصيدلة والمعقمات وغيرها.

وتفصيلاً، يعقد المجلس الوطني الاتحادي جلسته الثامنة من دور انعقاده العادي الأول للفصل التشريعي السابع عشر «عن بعد» مساء الثلاثاء المقبل، برئاسة معالي صقر غباش، وبحضور ممثلي الحكومة.

ويناقش المجلس طبقاً لجدول أعمال الجلسة، مشروع قانون اتحادي بشأن الصحة العامة، مجسداً الحرص على ممارسته اختصاصاته الدستورية التشريعية والرقابية، ولأهمية هذا التشريع في الحفاظ على صحة الإنسان والحماية من الأمراض والأوبئة والمخاطر التي تضر بالصحة العامة بكافة صورها وفقاً للمبدأ الاحترازي والبراهين العلمية المؤكدة في ظل الظروف الراهنة التي يعيشها العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات