1000 حقيبة تتضمن أدوات وقائية وزعتها «صحة» و«الهلال» على العمال

قدمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، هدايا للعمال المتواجدين حالياً في مدينة الإمارات الإنسانية في أبوظبي، تماشياً مع مسؤوليتهما الاجتماعية تجاه أفراد المجتمع في الإمارات، خصوصاً فئة العمال شركاء التنمية.

وأدخلت شركة «صحة» والهلال الأحمر الإماراتي البهجة والسرور إلى قلوب العمال في شهر رمضان الكريم بتقديم 1000 حقيبة تتضمن مناشف للجسم وصابون سائل (شامبو) ومعجون أسنان وفرشاة ومعقمات وكتيبات توعوية إرشادية حول التدابير والإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد، كوفيد 19.

وقال الدكتور مروان الكعبي، المدير التنفيذي للعمليات في شركة «صحة»، إن فئة العمال من فئات المجتمع المهمة التي توليها القيادة الرشيدة جلَّ اهتمامها لدورهم الأساسي في مسيرة التنمية في دولة الإمارات، ومن هذا المنطلق فقد حرصت القيادة على توفير كل سبل الراحة لهم، ووفرت الرعاية الصحية عالية المستوى خصوصاً في ظل ظروف انتشار فيروس «كورونا» المستجد.

وأضاف أن شركة أبوظبي للخدمات الصحية، وبالتعاون والتنسق مع دائرة الصحة في أبوظبي وعدد من الشركاء الإستراتيجيين أطلقت مركزاً جديداً للفحص الطبي بمنطقة مصفح لإجراء 335 ألف فحص طبي للعاملين والمقيمين في منطقة مصفح خلال الفترة المقبلة للكشف عن فيروس «كورونا»، ونشر الوعي بين فئة العمال بشأن الإجراءات الوقائية المطلوبة للحد من مخاطر الإصابة بالفيروس، بالإضافة إلى ما يتوجب عليهم فعله إذا ظهرت عليهم أعراض الإصابة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات