«إسلامية دبي» تواصل بث فعالياتها عن بُعد خلال رمضان

تواصل دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي بث سلسلة فعالياتها الرمضانية عن بعد من خلال 800 مسجد تصدح بالدروس الدينية ومحاضرات توعية وفتاوى شرعية وأحكام رمضانية في ظل الظروف الاستثنائية الحالية خلال شهر رمضان الفضيل ووفق الإجراءات الاحترازية بالتباعد الاجتماعي، في سبيل القضاء على فيروس كوفيد 19.

وقال محمد علي بن زايد الفلاسي، المدير التنفيذي لقطاع شؤون المساجد: إن خطة الدروس الدينية في جميع مساجد الإمارة المعدة من خلال لجان وفرق عمل من الخبرات والمختصين في إدارة الخدمات الدينية بقطاع شؤون المساجد مستمرة عن بعد، حيث تم قبيل شهر رمضان وخلال العشر الأوائل من الشهر الكريم توجيه خطاب ديني لعامة الجمهور من خلال مكبرات الصوت الخارجية للمساجد عن الفتاوى الرمضانية التي صدرت في ظل الظروف الراهنة حيث تطرقت هذه الفتاوى إلى ما يلي: أحكام الصيام والقيام مع فيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩، وحكم ارتياد المساجد لصلاة الجمعة والجماعة عند انتشار الأوبئة، وكيفية صلاة التراويح والتهجد مع فيروس كورونا المستجد.

وأشار إلى أن الدروس الدينية في جميع مساجد الإمارة مستمرة عن بعد، حيث يتم بث تلك الدروس من خلال مكبرات الصوت الخارجية للمساجد يومياً بعد صلاة العصر مدة 10 دقائق، إضافة إلى عرضها للجمهور عبر وسائل التواصل الاجتماعي بالدائرة (إنستغرام ويوتيوب) لتصل إلى كافة فئات المجتمع منوهاً بأنها تشهد إقبالاً متزايداً يومياً، وتناقش الدروس بمجملها مواضيع دينية وفقهية متنوعة بلغات مختلفة.

وأكد الفلاسي أن الدروس التي تقدم في المساجد تستند إلى عملية الرصد المجتمعي والمنهجية العلمية لتحديد أبرز التحديات التي تواجه المجتمع خلال الشهر الفضيل والتي تم ترجمتها في خطة التوعية الدينية لإمارة دبي 2020، حيث تناولت مناقشة موضوعات عدة بداية من الأسبوع الأول من رمضان وحتى الآن منها أتاكم رمضان، وكتب عليكم الصيام، والأعذار المبيحة للفطر، وفضل الصيام، وحكمة الصوم، وأخلاق الصائم في رمضان وغيرها.

800

أكد محمد الفلاسي أنه تم الانتهاء من تعقيم وتطهير 800 مسجد حتى الآن، منوهاً بأن عمليات تعقيم وتنظيف وصيانة المساجد بدأت قبل شهر رمضان المبارك ومتزامنة مع فترة التعقيم بإمارة دبي وبمختلف المناطق في دبي وبر دبي وكذلك المراكز الخارجية التابعة للدائرة ووفق الجدول المعد لذلك تجسيداً للجهود الوقائية الرامية لضمان صحة وسلامة أفراد المجتمع؛ مع مراعاة البيئة الصحية الآمنة في المساجد والمرافق التابعة لها.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات