استئناف العمل في السوق المركزي بالشارقة وفق تدابير احترازية

أعلنت بلدية مدينة الشارقة عن استئناف العمل في السوق المركزي وفق تدابير وإجراءات وقائية واشتراطات صحية، ضمن جهودها المستمرة في الحد من انتشار فيروس كورونا، واتخذت البلدية الإجراءات اللازمة لإعادة افتتاح السوق وفق خطة ممنهجة ومدروسة، والسماح للمحلات باستئناف مزاولة نشاطها بعد تطبيق جميع الإجراءات والشروط التي قيّدتها بها.

ضوابط

وأكد ثابت الطريفي، المدير العام للبلدية، أنه أعيد افتتاح السوق المركزي واستؤنف العمل به وفق مجموعة من الضوابط والتدابير الوقائية، شملت وضع علامات أرضية داخل السوق في الممرات وأمام المحلات، لتحقيق مبدأ التباعد الاجتماعي والحفاظ على مسافة أمان كافية بين المتسوقين، وتوفير أجهزة فحص الحرارة على جميع أبوابه لقياس حرارة المتسوقين، وتوفير مواد التعقيم عند مداخله وممراته.

وأوضح خالد بن فلاح السويدي، مساعد المدير العام لقطاع خدمة المتعاملين، أن البلدية زادت حراس الأمن والمراقبين داخل السوق لضمان الالتزام بهذه التدابير والإجراءات الوقائية، وسيتم تنظيم زيارات يومية من قِبل مفتشي إدارة الرقابة والتفتيش البلدي بالتعاون مع دائرة التنمية الاقتصادية، للتأكد من الالتزام التام بكل الاشتراطات التي تم وضعها للعمل داخل السوق وفق معايير صحية وتدابير مهمة.

ملصقات

وأشار إلى أنه تم توزيع ملصقات توعوية تحث المتسوقين والعاملين على اتباع خطوات وإجراءات صحية ضرورية، كالالتزام بارتداء الكمامات والقفازات، والالتزام بالتباعد الجسدي بمسافة لا تقل عن مترين، واستخدام بطاقة الائتمان للدفع بدلاً من النقود الورقية.

ونصح المتسوقين بإحضار الأكياس الخاصة بالتسوق من المنزل، والامتناع عن تجربة الملابس أو مواد التجميل أو أية سلع أخرى، وعدم استبدال البضاعة بعد شرائها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات