«إقامة دبي» تحوّل خدماتها إلى ذكية بنسبة 100 %

محمد المري

كشف اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشوؤن الأجانب بدبي عن تحقيق الإدارة نسبة 100% من التحول الرقمي لكل معاملاتها وخدماتها المقدمة للمتعاملين، ويأتي ذلك في إطار جهود إقامة دبي في دعم توجيهات القيادة الرشيدة بتحقيق التحول الرقمي لكل الخدمات الحكومية بحلول 2021.

وأوضح المري أن إقامة دبي اعتمدت المنظومة الرقمية أفضل حلول ذكية لكل عملياتها الإدارية، التي أصبحت اليوم ركيزة أساسية للارتقاء بمنظومة العمل الحكومي والمساهمة في تعزيز تجربة المتعاملين وزيادة نسبة رضاهم، ورفع مستوى الخدمات المقدمة لهم، لضمان تقديم الخدمة لهم أينما كانوا، وتأتي هذه الخطوة ترجمة لتوجيهات القيادة الرشيدة للتحول الذكي لإمارة دبي، لافتاً إلى أن الخدمات التي أصبحت رقمية هي الخدمات الرئيسية والمتمثلة بخدمات أذونات الدخول، وخدمات تصاريح الإقامة، وخدمات المنشأة، وخدمات المنافذ، وخدمات متابعة المخالفين، وخدمات الأحوال الشخصية.

وأكد المري أهمية الدور الذي يلعبه التحول الرقمي في ما يتعلق في العمل عن بعد، حيث أسهم هذا التحول في تسريع وتيرة العمل واستمرارية تقديم الخدمات بذات الجودة والكفاءة التي اعتادت إقامة دبي على تقديمها للمتعاملين، وبما يتماشى مع الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، كما أسهم التحول الرقمي في تعزيز مرونة وقدرة الإدارة على التكيف مع كل المتغيرات والظروف ولا سيما في ظل انتشار فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد 19)، الذي يحتم علينا أن نستمر في تقديم خدماتنا إلكترونياً وعلى مدار الساعة، وذلك لضمان سلامة جميع أفراد المجتمع. وأضاف: إن إقامة دبي عكفت على تصميم تجربة المتعامل، من خلال دراسة رضا المتعامل والأخذ بملاحظاتهم لتسهيل عمليات تقديم الخدمة، مؤكداً أن هذه التجربة أسهمت في عمليات التحسين من خلال رفع مستوى سعادة المتعاملين وكفاءة الخدمة، بالإضافة إلى الوفر المالي على الإدارة.

من جانبها قالت مريم تعيب مديرة إدارة العمليات الإدارية في إقامة دبي: إن إقامة دبي أطلقت العديد من المبادرات والمشاريع، التي تهدف إلى تعزيز المنظومة الرقمية، مضيفة أن إجراءات إتمام المعاملات الرقمية باتت سهلة، وفي متناول الجميع، الأمر الذي أسهم في ارتفاع نضوج العمليات الرئيسية للإدارة إلى نسبة 92% خلال عام 2019 مشكلة بذلك تحسناً نسبته 35.8% مقارنة بالعامين الماضيين.

وأفادت بأن مسيرة التحول الرقمي شكلت قيمة مضافة على مختلف الصعد أسهمت بتخفيض نسبة تردد المتعاملين بنسبة تجاوزت 99% إلى مقر الإدارة، ما أسهم ذلك في توفير الجهد والوقت عليهم، كما أسهم هذا التحول من رفع إنتاجية الموظفين ومستوى جودة الخدمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات