محاكم دبي تنظم مجلساً حول «النوازل التي مرت على البشرية»

عقدت فعالية «مجالسنا الرمضانية» في محاكم دبي جلسة بعنوان «التاريخ يعيد نفسه»، قدمها أحمد عبد الكريم رئيس قسم التوجيه الأسري في محاكم دبي، وتحدث فيها عن «النوازل التي مرت على البشرية والعبر المستفادة»، وذلك بنظام الاتصال المرئي عبر برنامج Microsoft Teams.

وأشار سلطان السويدي رئيس قسم التسويق والفعاليات، إلى أن فعالية «مجالسنا الرمضانية» هي أحد الأساليب الحديثة في تنفيذ الفعاليات عن بعد، خاصة في ظل الظروف الحالية لمواجهة فيروس «كورونا» والتكيف مع مثل هذه الحالات، كما سيعقد المجلس وفق ما تم الاتفاق عليه بصورة دورية كل أربعاء في تمام الـ 10 مساء سعياً لترسيخ العلاقات الاجتماعية بين الموظفين وأسرهم، إذ تعتبر المجالس الرمضانية وخاصة بين الأسر عادة محبوبة، ومحطة لا غنى عنها في هذا الشهر الفضيل.

وتكلم أحمد عبدالكريم خلال الجلسة الرمضانية، عن الدروس المستفادة من أزمة «كورونا»، وما هي الأحداث التاريخية السابقة المشابهة، حيث تطرق لطاعون عمواس، وعن الطاعون المعروف بالموت الأسود في القرن الـ 14، ما هو وكيف تم التعامل مع هذه الأزمات، كما تم التطرق لبعض الجوائح الماضية الأخرى، وما دورنا، وكيف نبقي نفسيتنا ثابتة في ظل الظروف هذه، ومدى أهمية الإيجابية في حياتنا بشكل عام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات