محمد بن سعود: حدث مهم في المسيرة المباركة لدولتنا

أكد سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، أن الذكرى الرابعة والأربعين لتوحيد القوات المسلحة تشكل حدثاً تاريخياً هاماً في المسيرة المباركة لدولتنا، لأنها كانت البداية الحقيقية لمسيرة التطوير والتحديث التي شهدتها قواتنا المسلحة على المستويات كافة، وفي كل تشكيلاتها واختصاصاتها حتى أصبحت قوة ضاربة مسلحة ومدربة وفق أحدث نظم التدريب والعتاد العسكري في العالم، لحماية المكتسبات وصنع السلام.

وقال سموه - في كلمة عبر «مجلة درع الوطن»: إنه ليوم مجيد من أيام التاريخ الذي صنعه قادة مخلصون أسسوا دولة عصرية، حيث كان الإيمان راسخاً لدى الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وإخوانه الآباء المؤسسين - رحمة الله عليهم أجمعين - بأن الانطلاق نحو البناء والتقدم والتنمية في المجالات المختلفة يحتاج إلى قوة تحمي المنجزات والمكتسبات وتصون الوطن وتدافع عن سيادته.

وأضاف أنه تتويجاً للرغبة الصادقة جاء القرار التاريخي الذي أصدره المجلس الأعلى للاتحاد برئاسة مؤسس الوطن، والذي يعد من أعظم القرارات التي اتخذت في مسيرة الدولة بتوحيد قواتنا المسلحة تحت قيادة مركزية واحدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات