العويس: توجيهات القيادة إطار وطني لتحقيق عبور متوازن وسريع للحكومات

أكد معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإطلاق ورش عمل وطنية لصياغة استراتيجية دولة الإمارات التنموية لما بعد كوفيد 19، وتحديد سموه مسارات الاستراتيجية وعناصرها الأساسية، تمثل إطاراً وطنياً فاعلاً وبرنامج عمل تنفيذي، لمراجعة الأولويات الوطنية ما بعد الأزمة، مرتكزاً على الإيمان الراسخ بمحورية العمل المشترك الذي تتكامل فيه الجهود، وتتجسد فيه روح الفريق، لتغدو حكومة الإمارات الأسرع والأكثر مرونة وقدرة لتحقيق عبور متوازن وسريع في الدولة بعد كوفيد 19، خاصة وأن الإمارات دولة رائدة دولياً، في مجال استشراف مستقبل الحكومات، القائم على الابتكار وتوظيف التكنولوجيا الحديثة والموارد الوطنية.

وأشار معاليه إلى الاستعداد التام لقيادات وكوادر وزارة الصحة ووقاية المجتمع والالتزام الفوري بدعم ومساندة القدرات في الحكومة الاتحادية فيما يتعلق بتطوير الآليات والمنهجيات، لتسخير الجهود وصياغة السياسات والاستراتيجيات وتنمية القدرات والتوظيف الأمثل للموارد، التي تصب في استراتيجية الدولة بعد كوفيد19.

ولفت معالي العويس إلى أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإعداد خطة عاجلة لرفع مستوى الإنتاجية والتنافسية لقطاع الصناعات الطبية بالدولة، سوف تسهم بتعزيز الأمن الصحي من ناحية التصنيع الطبي في الإمارات، لا سيما خلال أوقات الأزمات والأوبئة، والاستفادة من نتائج الخطط والاستراتيجيات السابقة التي أتاحت توفير بيئة تشريعية وإنتاجية أكثر جاذبية وتنافسية، وتراكم خبرات وإمكانيات بحثية، والتي من شأنها تأسيس صناعات طبية إماراتية تلبي الاحتياجات الطبية الوطنية في جميع التحديات.

كلمات دالة:
  • العويس،
  • القطاع الصحي،
  • وزارة الصحة ووقاية المجتمع،
  • كوادر،
  • قيادات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات