إنجاز 240 محطة تشحن 400 سيارة كهربائية في الوقت نفسه

14 منصة للخرائط الرقمية لمعرفة مواقع محطات الشاحن الأخضر في دبي

وفرت هيئة كهرباء ومياه دبي، خيارات متعددة للمتعاملين بشأن معرفة مواقع محطات الشاحن الأخضر والبالغ عددها أكثر من 240 محطة شحن للسيارات الكهربائية.

حيث يمكن لمتعاملي الهيئة الاطلاع على مواقع محطات الشحن من خلال زيارة تطبيق الهيئة الذكي أو موقعها الإلكتروني، كذلك يمكن تحديد مواقع محطات الشحن المنتشرة في مختلف أرجاء دبي باستخدام أكثر من 14 منصة للخرائط الرقمية مثل خرائط جوجل، وخرائط آبل وفورسكوي، وفاكتشوال، وتقنية وات ثري ووردس (What3Words)، و«جي اي اس 2» (GIS2).

ومنصة «كريم»، ومنصتي الخرائط والملاحة الرقمية «TomTom وHere Maps»، إضافة إلى منصات محطات الشحن المخصصة «Plugshare وElectromaps وYellowmaps».

تمديد

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب، الرئيس التنفيذي للهيئة، أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي في وقت سابق عن تمديد فترة الشحن المجاني لمالكي السيارات الكهربائية غير التجارية المسجلين في مبادرة «الشاحن الأخضر» حتى 31 ديسمبر 2021، على أن يكون ذلك متاحاً حصرياً في محطات الشحن العامة، وليس في محطات الشحن المنزلية.

أما بالنسبة لمالكي السيارات التجارية التابعة للمؤسسات والشركات والهيئات الحكومية وشبه الحكومية، فيتعين عليهم دفع رسوم بمقدار 29 فلساً لكل كيلووات ساعة.

وذلك اعتباراً من 1 يناير 2020، إذ إن الهيئة كانت أعلنت عن توفير الشحن المجاني لمالكي السيارات الكهربائية المسجلين في مبادرة «الشاحن الأخضر» من 1 سبتمبر 2017 إلى 31 ديسمبر 2019، لتشجيع الجمهور على استخدام واقتناء السيارات الكهربائية، بما يسهم في حماية البيئة.

وأوضح أن كلفة شحن السيارة الكهربائية تعتمد على الطاقة الكهربائية المطلوبة لشحن بطارية السيارة.

وذلك بدوره يعتمد بشكل أساسي على سعة البطارية واستخدام السائق للسيارة، وتم تعيين تعرفة خاصة لمحطات شحن السيارات الكهربائية التابعة للهيئة بقيمة تقدر بـ29 فلساً لكل كيلووات، ويمثل ذلك توفيراً هائلاً عند المقارنة بالسيارات التي تعمل على الوقود. ويعتمد مدى السيارة الكهربائية على سعة البطارية ونوع السيارة، ويتراوح في العادة من 120 إلى 500 كيلومتر.

وقال معالي الطاير: قامت الهيئة بتركيب ثلاثة أنواع من محطات الشحن وهي: محطات الشاحن السريع «تيار متردد بقوة 43 كيلووات، مع قابس من النوع الثاني، وتيار مباشر بقوة 50 كيلووات من نوع ChadeMO ومقابس ثنائية من نوع CCS»، ويمكن لهذا الشاحن إتمام 80% من عملية الشحن خلال مدة زمنية تتراوح من 20 إلى 45 دقيقة، حسب نوع البطارية وسعتها.

ويتم تركيب معظم محطات الشحن من هذا النوع في محطات الوقود. وشاحن الأماكن العامة «2 × 22 كيلووات تيار متردد، مع قابس مزدوج من النوع الثاني»، ويمكن إتمام عملية الشحن بالكامل في فترة زمنية من ساعتين إلى 4 ساعات، ويتوقف ذلك على نوع السيارة وسعة بطاريتها.

والشاحن الجداري «22 كيلووات تيار متردد، بقابس أحادي من النوع الثاني»، ويكمل عملية الشحن خلال مدة زمنية تتراوح من ساعتين إلى 4 ساعات، بحسب نوع السيارة وسعة بطاريتها.

مبادرة

كما أشار معالي الطاير إلى أن الهيئة تنفيذاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل دبي المدينة الأذكى والأسعد عالمياً، أطلقت الهيئة مبادرة «الشاحن الأخضر» عام 2014 لإنشاء البنية التحتية لمحطات شحن السيارات الكهربائية ضمن مبادراتها الذكية، في إطار جهودها لدعم وسائل النقل المستدامة في دبي وتوفير البنية التحتية اللازمة لتشجيع الجمهور على اقتناء هذا النوع من السيارات الصديقة للبيئة، بما يسهم في تقليل الانبعاثات الكربونية.

وتابع: حالياً تم الانتهاء من تركيب أكثر من 240 محطة شحن للسيارات الكهربائية، التي بإمكانها شحن أكثر من 400 سيارة في الوقت نفسه في مواقع مختلفة في إمارة دبي بالتنسيق مع الجهات المعنية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات