أكاديمية أبوظبي الحكومية تنظم دورة حولاستراتيجية إدارة الأزمات

بتوجيهات سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني، ومتابعة سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، نظمت أكاديمية أبوظبي الحكومية، التابعة لدائرة الإسناد الحكومي، دورة تدريبية تحت عنوان «استراتيجية إدارة الأزمات»، وذلك بالتعاون مع الهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والكوارث، وكلية الإدارة والأركان المشتركة، وأكاديمية ربدان. وتأتي هذه الدورة بما يتوافق مع رؤية القيادة الرشيدة حول مفاهيم إدارة الأزمات والتكامل الوطني في التعامل معها وخصوصاً في الوضع الراهن.

جلسات حوارية

وتضمنت الدورة، والتي استمرت على مدار يومين، جلسات حوارية عن بُعد بحضور مميز لأكثر من 100 من وكلاء الدوائر المحلية والمديرين العامين والمديرين التنفيذيين في حكومة أبوظبي، وذلك ضمن إطار استراتيجية تعزيز الخبرات في مجال استمرارية الأعمال وإدارة الأزمات، والاطلاع على أحدث التطورات والتغييرات المستمرة على الساحة.

وقال علي راشد الكتبي رئيس دائرة الإسناد الحكومي: «ساهمت منهجية التخطيط الاستراتيجي لإدارة الأزمات، والمُستلهمة من رؤية قيادتنا الرشيدة، في استمرارية الأعمال خلال الأوضاع الحالية غير المستقرة الناجمة عن انتشار جائحة فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد-19) واستطاعت أبوظبي بفضل مسيرة التحول الرقمي التي تنتهجها، وتضافر جهود جميع الأطراف المعنية، في توفير بيئة آمنة للجميع، والمحافظة على أعلى معايير الخدمات من خلال القنوات الرقمية لمختلف الجهات الحكومية».

ومن جهتها، قالت علياء عبدالله المزروعي، مدير عام أكاديمية أبوظبي الحكومية بالإنابة: «يأتي تنظيم دورة (استراتيجية الأزمات) في إطار دعمنا المتواصل لعملية التعلّم والتطوير، وذلك من خلال تبنّي الابتكار في تحفيز ودعم منظومة التعلم ضمن بيئة العمل الحكومي وتعددت محاور الدورة لتغطي عدداً من المجالات المهمة مثل التخطيط الاستراتيجي لإدارة الأزمات والتنسيق المشترك ودراسة الحالة وغيرها، وتواصل الأكاديمية التعاون مع أفضل المؤسسات المحلية والعالمية بهدف تطوير كفاءات موظفي حكومة أبوظبي وفقاً لأفضل الممارسات العالمية المتوائمة مع احتياجات الإمارة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات