رجل إطفاء آلي يشارك بعمليات التعقيم في أم القيوين

صورة

شارك رجل إطفاء آلي خصصته إدارة الدفاع المدني في أم القيوين في عمليات تعقيم مناطق الإمارة، حيث غطى 90 % من المناطق التي جرت فيها عملية التعقيم.

وذلك بحسب الدكتور سالم حمد بن حمضه مدير إدارة الدفاع المدني في أم القيوين، والذي ثمن تجاوب كافة الساكنين بالإمارة وتعاونهم مع التنبيهات من خلال بقائهم في بيوتهم، مؤكداً أن الإدارة تدعم ثقافة الابتكار والبرامج والاستراتيجيات التي تسهم في تبني العديد من الممارسات التي تخدم المجتمع وتنمي قدراته وتواكب التطورات العالمية في المجالات كافة.

تقنيات

وقال مدير إدارة الدفاع المدني في أم القيوين، إنه بناء على التوجه الاستراتيجي لوزارة الداخلية 2017 – 2021 تم العمل على العديد من الابتكارات التي نفذها عناصر الدفاع المدني بالإمارة، ولعل أبرزها ابتكار رجل إطفاء آلي يحل محل رجال الإطفاء، فتم تزويده بتقنيات عالية الأداء في مجال الإطفاء، وأبرز ما يميزه الوزن الخفيف وسهولة الاستخدام في مكافحة الحرائق بكافة أشكالها سواء أكانت بسيطة أم متوسطة أم حوادث متطورة، مبيناً أن الجهاز يعمل على تقنية 4G ومزود بكاميرات حرارية، كما يمكن استخدامه من مسافات بعيدة عن طريق النظام الذي زود به، حيث يتم استخدامه في تعقيم وتنظيف الطرق بالإمارة بعد تزويده بكميات من المياه وأفضل المعقمات.

تبني الابتكار

وأضاف:أن الإدارة العامة للدفاع المدني في أم القيوين تتبنى الابتكارات والأفكار الخلاقة التي تصب في مصلحة العمل، كما أنها تعمل على تشجيع الضباط وكافة الأفراد للعمل على موضوع الابتكار، الأمر الذي دفع الكثير منهم لابتكار مشاريع عدة خلال الفترة الماضية، ومنها على سبيل المثال «مفتاح الأبواب» والذي يعمل على فتح الأبواب بسهولة ويسر واستخراج الأشخاص المحصورين داخل المنزل، كما يحافظ على الممتلكات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات