نهيان بن مبارك: قيادتنا الرشيدة تولي أهمية قصوى لحماية الأطفال ورعايتهم

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، أن احتفال دولة الإمارات بـ «يوم الطفل الإماراتي»، يؤكد إدراكها لأهمية هذه الفئة من المجتمع التي تحمل مستقبل الوطن، ويؤكد التزامها بتنشئة هذا الجيل وإعداده لمتابعة مسيرة النهضة التي تشهدها الدولة في مجالات الحياة كافة، مشيراً إلى أن قيادتنا الرشيدة تولي أهمية قصوى لحماية الأطفال ورعايتهم.

وأشاد - في كلمة له بمناسبة «يوم الطفل الإماراتي»- بالجهود الكبيرة والمقدرة التي تقوم بها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية لرعاية ودعم وتنشئة وحماية أبناء وبنات الإمارات، من خلال جهودها المقدرة على مدى عقود دون كلل، والتي أسفرت عن تمتع الطفولة في الإمارات بحقوق وإمكانات تعد نموذجاً لكل بلدان العالم.

وثمّن معاليه - في هذا اليوم الذي يحمل شعار «حق المشاركة»، تلبية للاستراتيجية الوطنية للأمومة والطفولة 2017-2021 التي دعت إلى «تعزيز المشاركة الحقيقية للأطفال في جميع المجالات» لإكسابهم الخبرات، ومنحهم أدواراً في دعم مجتمعاتهم - الخطوات التي اتخذها المجلس الأعلى للأمومة والطفولة لترجمة هذا الهدف المتعلق بحق الأطفال في المشاركة، وكان آخرها تشكيل «المجلس الاستشاري للأطفال» في المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الذي يهدف إلى تعزيز حقوق مشاركة الأطفال.

وأضاف أنه سبق له اللقاء بأعضاء من «المجلس الاستشاري للأطفال» من مختلف إمارات الدولة، معبراً عن فخره بما يتمتعون به من وعي وانتماء واعتزاز بهويتهم الوطنية ومعرفة جيدة بقضايا وطنهم، وهو ما يطمئننا على مستقبل هذا الوطن الغالي، مؤكداً أن الأطفال يحظون برعاية واهتمام قيادتنا الرشيدة في كل المجالات الصحية والمجتمعية والتعليمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات