رئيس الدولة يتلقى رسالة خطية من الرئيس المصري

تلقى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" رسالة خطية من فخامة عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين.

تسلم الرسالة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي لدى استقباله في ديوان عام الوزارة بأبوظبي معالي سامح شكري وزير الخارجية المصري.

جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية المشتركة التي تربط بين البلدين الشقيقين إضافة إلى آخر مستجدات الأوضاع على الصعيدين الإقليمي والدولي والتطورات الراهنة في المنطقة.

ونقل معالي سامح شكري تحيات فخامة عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وتمنياته لدولة الإمارات مزيدا من التقدم والرخاء.

من جانبه حمل سموه معالي سامح شكري تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى فخامة عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية متمنيا سموه لمصر الشقيقة مزيدا من الاستقرار والازدهار.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة معالي وزير الخارجية المصري.. مؤكدا عمق العلاقات التي تربط بين دولة الإمارات وجمهورية مصر العربية الشقيقة والحرص المستمر على تعزيزها وتنمية أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة بما يعود بالخير على شعبي البلدين الشقيقين.

من جانبه أكد معالي وزير الخارجية المصري على العلاقات الثنائية المتميزة التي تجمع بين دولة الإمارات ومصر وتحظى بدعم ورعاية من قيادتي البلدين الشقيقين.. مشيرا إلى أن الحرص المستمر على تعزيز العمل المشترك وتطوير آفاق التعاون في المجالات كافة.

حضر اللقاء سعادة خليفة شاهين المرر مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية.

كلمات دالة:
  • رئيس الدولة،
  • عبدالله بن زايد،
  • عبدالفتاح السيسي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات