11 جهة تتدرب على «كود الإمارات للبيئة»

جانب من الورشة | من المصدر

نفذت وزارة تنمية المجتمع وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات» وبلدية دبي، أول ورشة تدريبية على المستويين الاتحادي والمحلي، للجهات المعنية بتصاميم المباني وتنفيذ «كود الإمارات للبيئة المؤهلة»، والذي اعتمده مجلس الوزراء العام الماضي 2019، في إطار تزويد المباني والطرق وأنظمة النقل بأنواعها، بالمواصفات الفنية المناسبة والمريحة لأصحاب الهمم، بصورة تحقق لهم التمكين والسعادة.

شارك بالورشة ممثلون عن 11 جهة شملت وزارة تطوير البنية التحتية، ووزارة التربية والتعليم، وبرنامج الشيخ زايد للإسكان، ودائرة البلديات والنقل بأبوظبي، فضلاً عن المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، وبلديات دبي ورأس الخيمة والفجيرة وعجمان وأم القيوين ودبا الفجيرة، في مسعى لضمان نشر الوعي بالكود على أوسع نطاق.

وأكد عبد الله المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، أن الهيئة ساهمت في تبني الكود في مسعى وطني ينسجم مع مستهدفات الأجندة الوطنية 2021، والسياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، التي تستهدف تمكينهم.

وأكد ناصر إسماعيل الوكيل المساعد لشؤون الرعاية الاجتماعية بوزارة تنمية المجتمع، أن «كود الإمارات للبيئة المؤهلة» يعزز الواقع الإيجابي لأصحاب الهمم ومختلف فئات المجتمع بمزيد من الخدمات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات