التزام المصلين بالوقاية يؤكد نجاح الإمارات في التوعية

خطبة الجمعة ركزت على أن تجنب الزحام والمصابين مطلب شرعي وواجب وطني | من المصدر

رصدت «البيان» التزام أعداد كبيرة من المصلين خلال صلاة الجمعة بالتعليمات والتوصيات الصادرة من الهيئات الصحية، وفضّل العديد من المصلين أداء الصلاة خارج المسجد كإجراء وقائي إضافي لتجنب العدوى، مما يشير إلى التزام الناس بالإجراءات الاحترازية والوقائية.

كما يؤكد نجاح خطة الدولة في التوعية والتثقيف، كما لوحظ حرص أولياء الأمور على عدم اصطحاب الأطفال وكبار السن إلى المسجد كالعادة، وحرص عدد من المصلين على اصطحاب سجادات الصلاة الخاصة بهم وارتداء الكمامة الطبية على الرغم من نصائح الأطباء بعدم جدواها للأصحاء.

وأكد خطباء الجمعة على أهمية الوقاية من الأمراض وصحة الأبدان وعافيتها، وعلى أهمية اتباع النصائح الطبية، مما يعزز أسباب الوقاية الصحية، وأن عدم اتباعها يؤدي إلى نتائج مهلكة، وبالنظر إلى ما نزل بالعالم من انتشار العدوى بمرض كورونا المستجد، وما تبذله الإمارات من جهود كبيرة لاحتواء انتشاره.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات