سموه يتلقّى اتصالاً هاتفياً من رئيس كوريا الجنوبية ويستقبل مدير «الأغذية العالمي»

محمد بن زايد: نهج الإمارات ثابت في التضامن الإنساني بأوقات المحن والأزمات

محمد بن زايد يستقبل المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي بحضور عبدالله بن زايد | تصوير: راشد المنصوري

تلقّى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، اتصالاً هاتفياً من مون جاي إن، رئيس جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة، تناولا خلاله العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين وسبل دعمها وتعزيزها في المجالات كافة.

وبحث سموه والرئيس الكوري - خلال الاتصال الهاتفي - أزمة فيروس «كورونا المستجد» والإجراءات التي يتم اتخاذها في التعامل معه، في البلدين وعلى المستوى الدولي، وآخر مستجداته.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عمق العلاقات الإماراتية - الكورية ومتانتها، واستعداد دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم كل أوجه الدعم والمساندة لجمهورية كوريا الجنوبية في مواجهة فيروس «كورونا»، وأعرب سموه عن خالص تعازيه في ضحايا الفيروس، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

من جانبه، شكر الرئيس الكوري الجنوبي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد على تضامن دولة الإمارات مع بلاده في ظل الظروف الحالية، مؤكداً العلاقات الوثيقة التي تجمع البلدين والشعبين الصديقين.

استقبال

من جهة ثانية ، استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس في قصر الشاطئ ديفيد بيزلي المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي التابع لمنظمة الأمم المتحدة.

وبحث سموه وديفيد بيزلي - خلال اللقاء - التعاون القائم بين دولة الإمارات العربية المتحدة وبرنامج الأغذية العالمي والجهود التي يقوم بها البرنامج في تقديم المساعدة للمتضررين في مناطق الأزمات والتوترات والأوبئة في مختلف أنحاء العالم.

وأشاد سموه خلال اللقاء بـ«برنامج الأغذية العالمي» والدور المهم والحيوي الذي يقوم به، مؤكداً دعم دولة الإمارات الكامل لهذا الدور انطلاقاً من نهجها الثابت الذي يقوم على ضرورة التضامن الإنساني في أوقات المحن والأزمات والتكاتف والتعاضد في مواجهة التحديات التي تواجه البشرية وفي مقدمتها الفقر والمجاعة والبطالة والأوبئة والأمراض الخطيرة وغيرها.

من جانبه، عبّر المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي عن تقديره العميق للمبادرات الإنسانية لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وآخرها مبادرة سموه بإجلاء رعايا عدد من دول العالم من مقاطعة هوبي الصينية.

مثمناً الدعم الذي قدمته دولة الإمارات العربية المتحدة إلى منظمة الصحة العالمية من خلال تخصيص طائرة لنقل الإمدادات والمعدات الطبية المقدمة من المنظمة إلى إيران في إطار جهودها لاحتواء فيروس كورونا المستجد. وأكد أن دولة الإمارات مانح رئيسي لبرنامج الأغذية العالمي وشريك أساسي في مهامه الإنسانية حول العالم. حضر اللقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات