خبراء: الإمارات من الأفضل عالمياً في البحث والإنقاذ

جانب من فعاليات مؤتمر المؤسسات العاملة في البحث والإنقاذ | من المصدر

أكد خبراء أن دولة الإمارات أصبحت من أفضل دول العالم في مجال البحث والإنقاذ وأن مخرجات المؤتمر تشكل عنواناً جديداً لمستقبل صناعة إدارة البحث والإنقاذ على مستوى العالم.جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر الوطني الأول للمؤسسات العاملة في مجال البحث والإنقاذ الذي اختتم أمس من تنظيم المركز الوطني للبحث والإنقاذ التابع للمجلس الأعلى للأمن الوطني تحت شعار «استشراف مستقبل البحث والإنقاذ في عصر الذكاء الاصطناعي».

ورش

وشهد اليوم الختامي للمؤتمر العديد من ورش العمل والجلسات الحوارية تناولت عرض الرؤية الاستراتيجية وتطور التكنولوجيا، ومناقشة أهم التحديات والمشكلات التي تواجه عمليات لبحث والإنقاذ، وكيفية تعزيز التعاون المستمر بين الشركاء الاستراتيجيين العاملين بالمجال ذاته، إلى جانب عروض تثقيفية في مجال البحث والإنقاذ والإسعافات الأولية.كما تناولت المناقشات أهمية إيجاد إطار مؤسسي مستدام للتعاون والتنسيق بين الجهات العاملة في مجال البحث والإنقاذ والتعرف على التحديات التي تواجه العاملين في قطاع البحث والإنقاذ، ومناقشة الحلول الملائمة لها والاطلاع على التجارب المتميزة في مجال الإنقاذ، وتبادل الخبرات مع العاملين في هذا المجال وأهمية رفع كفاءة الموارد والإمكانات المتاحة لدى المؤسسات في مجال البحث والإنقاذ.

التكنولوجيا المتقدمة

وقال حسن علي الحوسني أول مسعف جوي إماراتي في المركز الوطني للبحث والإنقاذ – في تصريحات لـ «البيان»- أن مشاركته في المؤتمر تهدف إلى التعرف على التكنولوجيا المتقدمة في خدمات البحث والإنقاذ، مشيراً إلى أن المركز يستعرض طائرة متخصصة في عمليات البحث والإنقاذ الجوي.

وأوضح أن طاقم الطائرة مدرب وعلى مستوى عالمي، مشيراً إلى وجود خطط واضحة لدعم الكادر الوطني في قطاع البحث والإنقاذ.

روبوتات الطوارئ

وتناول المقدم الدكتور عبد الله علي الحمودي نائب مدير إدارة التدخل السريع، عمل فريق روبوتات الطوارئ. مشيراً إلى أن الفريق يقوم بتطوير منظومة الاستجابة للحوادث الميدانية باستخدام الروبوتات. وأشار إلى وجود فريق متخصص على مستوى المديرية في مجال الروبوتات للاستجابة للحوادث الميدانية.وقدم عبد الله عباس تيمور ميرزا من هيئة تنظيم الاتصالات ورقة عمل حول الذكاء الاصطناعي في عمليات البحث والإنقاذ مشيراً إلى توقيع اتفاقية مع المركز الوطني للبحث والإنقاذ تتعلق بتنظيم وتسجيل مرشدات الاستغاثة اللاسلكية المستخدمة في الدولة.

المعرض المصاحب

قام المشاركون في المؤتمر بجولة في المعرض المصاحب للفعاليات والتعرف على أحدث المعدات والتقنيات المستخدمة في مجال البحث والإنقاذ وتفقد المشاركون طائرة البحث والإنقاذ «آجوستا ويست لاند - 139»، المتطورة للقيام بمختلف المهمات مع إمكانية العمل على مدار الساعة والوصول إلى أي نقطة في دولة الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات