مطارات دبي تستخدم أكثر الأجهزة تطوراً.. وفرق طبية على مدار الساعة

«صحة دبي» لـ « البيان»: إجراءات الإمارات الاحترازية أثبتت نجاعتها في التصدي لـ«كورونا»

أكدت هيئة الصحة في دبي أن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الإمارات أثبتت نجاعتها وفعاليتها في التصدي لفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وأوضحت الدكتورة هند العوضي رئيس قسم التعزيز والتثقيف الصحي في الهيئة لـ «البيان» أن الإجراءات العلاجية أثبتت قدرة وكفاءة الكوادر الطبية في مختلف الجهات الصحية بدليل أن هناك 5 حالات شفيت تماماً من المرض.

وأشارت العوضي إلى أن الإمارات ممثلة بالجهات الصحية تعد من الدول السباقة دائماً في تسجيل وإدخال أحدث المنتجات الطبية للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين على أرض الدولة.

وقالت العوضي إن الجهات الصحية في الدولة وعلى رأسها وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعمل على مدار الساعة وعلى اتصال مباشر بالجهات الصحية العالمية للوقوف على آخر المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا.

ونصحت رئيس قسم التعزيز والتثقيف الصحي في هيئة الصحة في دبي الجمهور بتجنب التقبيل أو المصافحة باليد إلى جانب استخدام المناديل على الفم والأنف أثناء العطس والسعال والتخلص منها فوراً وإذا لم تتوافر فاستخدام باطن الكوع، والابتعاد عمن يعانون عدوى تنفسية مترين على الأقل كإجراء للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

ولفتت إلى أن هناك عدة معلومات غير صحيحة تم تداولها مؤخراً مثل أن تطعيم الإنفلونزا قد يقي من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وهي معلومة خاطئة حيث إن تطعيم الإنفلونزا خاص فقط للفيروس المسبب للإنفلونزا، وإن سلالة كورونا المستجد «كوفيد-19» مختلفة عنها، كما أن هناك عدة معلومات تداولت أن المضادات الحيوية تعد علاجاً للمرض، وهي معلومات غير صحيحة، إذ إن المضادات الحيوية خاصة فقط بمحاربة البكتيريا وليس لديها أي فاعلية ضد الفيروس بشكل عام.

وأوضحت أن أفضل وسيلة للوقاية من المرض الذي ظهر نهاية عام 2019 في مدينة ووهان الصينية هي المحافظة على غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون مدة 20 ثانية على الأقل، أو استخدام الجل المعقّم.

وأشارت إلى أن نسبة الوفيات الناجمة عن الإصابة بالمرض حول العالم لا تزال غير مقلقة إذ لا تتعدّى 2 %، وهي أقل بكثير من الإنفلونزا العادية أو فيروس سارس.
وأهابت الدكتورة هند العوضي بالمواطنين والمقيمين تلقي المعلومات الصحيحة من الجهات الصحية الحكومية.

أجهزة متطورة
إلى ذلك، نشر المكتب الإعلامي لحكومة دبي عبر حسابه الرسمي في «تويتر» مقطع فيديو يظهر الإجراءات المتبعة في مطارات دبي بالتنسيق مع هيئة الصحة بدبي لمواجهة فيروس كورونا المستجد باستخدام أكثر الأجهزة تطوراً، وتواجد الفرق الطبية على مدار الساعة في المرافئ الجوية للإمارة لضمان سلامة المجتمع.

وقالت الدكتورة بدرية الحرمي مدير إدارة الصحة العامة في هيئة الصحة في دبي، إن دولة الإمارات اتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا، منها تأمين المنافذ، ومن أهمها المنافذ الجوية، مشيرة إلى تطبيق إجراءات صارمة في مطارات دبي، للكشف على جميع القادمين من الصين، والدول التي ظهرت فيها حالات إصابة بالفيروس، بواسطة الكاشفات الحرارية، التي تستشعر درجة حرارة جسم الأشخاص، والتي تبين إذا كان هناك ارتفاع في درجة الحرارة، والتي تعتبر أحد أعراض الأمراض الفيروسية.

وتابعت: بالإضافة لذلك، يتم الفحص المخبري للقادمين من الصين، والدول التي ظهرت فيها حالات إصابة بالفيروس، وفي حال اكتشاف ارتفاع درجة الحرارة لأحد الأشخاص القادمين، أو أي أعراض أخرى من أعراض كورونا، يقوم فريق طبي من هيئة الصحة في دبي، بالكشف عن الشخص، واتخاذ الإجراءات المناسبة.

ودعت الدكتورة بدرية الحرمي، جميع المواطنين والمقيمين، إلى اتباع الإجراءات الصحية أثناء السفر، مع تمنياتها للجميع بالصحة والسلامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات