13 فريقاً تتنافس في«تحدي الإمارات لفرق الإنقاذ» اليوم

تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تنطلق اليوم منافسات «تحدي الإمارات لفرق الإنقاذ» بمشاركة 13 فريقاً في نسختها الأولى على مستوى الدولة، بالتعاون مع المنظمة العالمية للإنقاذ «WRO»، وتستمر ثلاثة أيام في ميدان الروية.

دعم

وثمن معالي اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الدعم اللامحدود للفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، للقيادات الشرطية وأجهزة الدفاع المدني والإسعاف على مستوى الدولة وفرقها المتخصصة في عمليات الإنقاذ، مؤكداً أن التحدي الأول من نوعه في الدولة يعد فرصة لتعزيز التنافسية، واستعراض مستوى الفرق وما وصلت إليه من احترافية وجاهزية في الأداء، والارتقاء بآليات التدريب التخصصية في مجال مواجهة الأزمات، وهذا من شأنه أن يخدم التوجهات الاستراتيجية لشرطة دبي، والمتمثلة في «مدينة آمنة، والابتكار في القدرات».

وأكد معاليه أن التحدي ومن خلال المعرض المصاحب الذي تنظمه شرطة دبي على هامشها، سيكون فرصة سانحة للمتخصصين والخبراء في مجال الإنقاذ، للاطلاع على الحلول والابتكارات وأبرز التقنيات والمعدات التي تعزز تطوير آليات العمل والتنفيذ لفرق الإنقاذ والإسعاف.

تعزيز الكفاءة

من جانبه، قال العميد الدكتور محمد ناصر الرزوقي، مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، إن التحدي يأتي في إطار سعي شرطة دبي إلى تعزيز كفاءة فرق الإنقاذ على مستوى الدولة ورفع جاهزيتها في الاستجابة للحالات الطارئة، خاصة وأن الحدث يجمع الفرق الوطنية في البحث والإنقاذ والإسعاف من مختلف إمارات الدولة، ويتيح الفرصة للفرق للتنافس ضمن سيناريوهات مصممة لتحاكي الواقع، وتتدرج في مستوى الصعوبة وفق أفضل الممارسات العالمية، وصولاً إلى رفع كفاءات ومهارات المنقذين والمسعفين، هذا وقد حرصت اللجنة المنظمة أيضاً على تقديم نسخة أولى مميزة من حيث تخصيص مرافق مزودة بأحدث التجهيزات والمعدات الحديثة التي تصل إلى أعلى المستويات.

وأوضح العميد الرزوقي أن التدريب وخلق أجواء من التنافسية بين الحين والآخر لفرق الإنقاذ بصورة عامة، وبمختلف التخصصات مهمة بمكان، نظراً لأثر هذه الأجواء التنافسية إيجابيا على مستوى أداء فرق الإنقاذ، ورفع لياقتهم البدنية وقدرتهم على تأدية المهام باحترافية وكفاءة، وهو ما نحرص على تنفيذه داخليا في شرطة دبي، وخارجيا بالتعاون مع الشركاء على مستوى الدولة.

وبيّن أن 13 فريقاً تشارك في التحدي، بواقع 3 فرق من القيادة العامة لشرطة أبوظبي يشارك فيها الضباط والمسعفون والمنقذون من شرطة أبوظبي، وفريقين من القيادة العامة لشرطة دبي بالتعاون مع مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وفريق واحد من القيادة العامة لشرطة الشارقة، وفريق واحد من القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، و6 فرق من القيادة العامة للدفاع المدني، علما بأن الإسعاف الوطني سيشارك في كل من فرق الشارقة ورأس الخيمة والدفاع المدني.

تنافس

وسيتضمن التحدي منافستين تتمثلان في الإنقاذ القياسي، الإنقاذ المُعقد، وقد تم تصميمها بحيث تقدم تجربة مثيرة تحوي الكثير من الحماسة والمتعة للزوار، لافتاً إلى أن البطولة تقدم أيضاً فعاليات متنوعة مصاحبة للحدث وبرامج متميزة، وعرضاً لمركبات الإنقاذ التابعة لشرطة دبي، وعرض دوريات شرطة دبي الفارهة، وعرض الفرقة الموسيقية لأكاديمية شرطة دبي، وعرض مركبات وآليات الدفاع المدني، ورشاً في الإسعافات الأولية، ورشاً في السلامة بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات، حملة التبرع بالدم بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات