خدمة إلكترونية لانتقال المؤمّن عليه من جهة عمل إلى أخرى

أكدت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية حرصها على تعزيز نهج الحكومة الرامي إلى غرس ثقافة الابتكار في مؤسسات العمل الحكومية، ترسيخاً لجهودها في أن تكون حكومة دولة الإمارات الأكثر ابتكاراً وإسعاداً لشعبها بحلول الذكرى الخمسين لقيام دولة الاتحاد.

وقالت حصة الهاشمي، المدير التنفيذي للابتكار بالهيئة: إن أول الأنشطة التي تنفذها الهيئة خلال هذا الشهر هو إطلاق تحدي الـ 25 يوماً، ويتمثل هذا التحدي في تحويل خدمة انتقال المؤمّن عليه من جهة عمل إلى أخرى إلى خدمة إلكترونية، ويشارك في التحدي وحدتا الاشتراكات، ونظم المعلومات بالهيئة.

وأضافت: تسمح هذه الخدمة بتقديم طلب نقل المؤمّن عليه بين جهات العمل المشتركة في الهيئة إلكترونياً من خلال جهة العمل مرفقاً به كل الوثائق اللازمة كقرار النقل واللائحة التنفيذية التي يستند إليها القرار وغيرها من الأوراق الأخرى، بحيث تقوم الوحدات المسؤولة بتدقيق الطلب واعتماده تسهيلاً لانتقال المؤمّن عليه بشكل سريع إلى جهة العمل الأخرى.

وقالت: ودشنت الهيئة مجلس المعاشات المبتكر لتقديم خدمات الهيئة إلى الجمهور في أجواء خارجية بهدف تقديم تجربة جديدة في الحصول على الخدمات بعيداً عن أجواء المكاتب وتأثيرها النفسي على المتعاملين، وتشهد المجالس التي تنفذها الهيئة خدمات التدريب واستطلاع آراء المتعاملين في التطبيق الإلكتروني المحدث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات