البرلمان العربي للطفل يزور «محمد بن راشد للفضاء»

أعرب أعضاء البرلمان العربي للطفل عن فخرهم الكبير بالتطور العلمي اللافت الذي وصلته دولة الإمارات في مجال الفضاء، وما تبذله من دور كبير في سبيل تطوير البرامج المتعلقة به كي يكون للعرب بصمة متميزة في هذا المجال الحيوي المهم، وأن ما حققته الإمارات في هذا المجال هو فخر لكل إنسان عربي وطموح لهم كأطفال عرب إلى العلم والمعرفة.

جاء ذلك خلال زيارة أعضاء البرلمان العربي للطفل في أول برامجهم العلمية خلال فترة تواجدهم بالدولة لمركز محمد بن راشد للفضاء بدبي، اطلعوا خلالها على مرافق المركز وأقسامه وبرامجه، وتأتي هذه الزيارة ضمن فعاليات الجلسة الثالثة للبرلمان العربي للطفل بالتعاون مع شركائه الاستراتيجيين في الدولة.

واستمع أعضاء البرلمان العربي للطفل إلى شرح عن المركز قدمته فاطمة الصياح مديرة مكتب التخطيط والمتابعة في المركز واستعرضت خلاله برنامج الإمارات للفضاء الذي تضمن تطوير الأقمار الصناعية، واستكشاف المريخ عبر مسبار الأمل في مشروع يمتد إلى سنة 2117، وبرنامج الإمارات لرواد الفضاء، مؤكدة أن فريق العمل في المركز يتألف من 200 شاب وشابة، والمتوسط العمري لهم 27 سنةً، وبلغت نسبة مشاركة المرأة 42%، فيما بلغت نسبة التوطين في المركز 100%.‎‎‎‎

طباعة Email
تعليقات

تعليقات