«أطباء الإمارات» يدشنون مستشفى لمتضرري حريق كراتشي

دشّن أطباء الإمارات، مستشفى ميدانياً لتقديم خدمات تشخيصية وعلاجية مجانية للمتضررين من الحريق الذي شب في مدينة «تين هتين» بكراتشي في باكستان، وذلك في إطار حملة زايد الإنسانية العالمية بقيادة الفريق الطبي الإماراتي ـ الباكستاني التطوعي من القيادات الإنسانية الشابة تحت شعار «على خطى زايد».

وشهد تدشين المستشفى الإماراتي الباكستاني الميداني التطوعي الدكتورة عذرا فضل ييجوبو، وزيرة الصحة الباكستانية، والدكتور سالم الخديم الظنحاني، قنصل عام الدولة في كراتشي، وبخيت الرميثي، مستشار في قنصلية الدولة في كراتشي، وعدد من المسؤولين.

واطلعت الوزيرة الباكستانية على المهام التطوعية الإنسانية للفريق الإماراتي الباكستاني التطوعي، وقامت بجولة على أقسام ومرافق المستشفى الميداني تفقدت خلالها مستوى الخدمات وتجهيزات العيادات التخصصية وأقسام الاستقبال والتصنيف والطوارئ والتشخيص وأقسام القلب والأطفال والنساء ووحدة العمليات المتنقلة وقسم الطب الوقائي والمختبرات وأقسام الأشعة ووحدة الصيدلية المتنقلة.

وأشادت وزيرة الصحة الباكستانية، بجهود الفرق الطبية التطوعية الإماراتية والباكستانية، التي أسهمت بشكل ملموس في تقديم خدمات تشخيصية وعلاجية ووقائية مجانية لما يزيد على 1500 من المتضررين في أماكن وجودهم من خلال مستشفى ميداني مجهز وفق أفضل المعايير الدولية.

وأكد الدكتور عادل الشامري، الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء رئيس أطباء الإمارات، حرص أطباء الإمارات من المتطوعين في الفريق الإماراتي للاستجابة الطبية للطوارئ على تقديم العون الطبي الإغاثي والإنساني لأشقائنا في باكستان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات