دشنت تقريرها السنوي 2019 بعنوان «منصة العدالة الرقمية»

98 % نسبة إسعاد المتعاملين في محاكم دبي

دشّن طارش عيد المنصوري، مدير عام محاكم دبي، التقرير السنوي لعام 2019، تحت عنوان «منصة العدالة الرقمية»، الذي يوثق أنشطة المحاكم والإنجازات التي تحققها سنوياً، إلى جانب توفيره معلومات مهمة عن محاكم دبي وقطاعاتها، حيث تضمن التقرير السنوي معلومات عن النظام القضائي والإداري، إلى جانب الخطة الاستراتيجية للمحاكم 2017 ـ 2021 والمشاريع والمبادرات المنجزة، وذلك بحضور القاضي عبد القادر موسى نائب مدير عام محاكم دبي، ورؤساء المحاكم، ومديري القطاعات، ومديري الإدارات في الدائرة.

وشهد عام 2019 مزيداً من التقدم على صعيد أغلب مؤشرات السعادة في أروقة المحاكم، وفي البيئتين الداخلية والخارجية، منها أن نسبة سعادة المتعاملين حسب استبيان محاكم دبي بلغت (98%)، وكان من أبرزها ما تحقق من تقدم في مؤشر ثقة المجتمع بالنظام القضائي حسب الدراسة المعدة من شركة غالوب العالمية، والذي قفز بمقدار 4 نقاط مئوية مقارنة بعام 2018، وبلغ 83%، ومؤشر سعادة الموظفين الذي حقق 94% لعام 2019.

إنجازات

وقال طارش المنصوري، مدير عام محاكم دبي: «بعد عام حافل بالإنجازات، نضع بين أيديكم هذا التقرير الموجز لأبرز ما حققته محاكم دبي، موضحاً أن التقرير السنوي لمحاكم دبي يحتوي على استراتيجية الدائرة ورؤيتها ورسالتها وأهدافها ومؤشراتها الاستراتيجية، وملخص لعمل جميع الوحدات التنظيمية في محاكم دبي ومشاريعها ومبادراتها ومستوى أدائها، بما يضمن تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين، وتحقيق السعادة للجميع والرفاهية للمجتمع، بما يتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله».

مؤشرات الأداء

ويرصد التقرير السنوي لمحاكم دبي مؤشرات الأداء العام للمحاكم بدرجاتها الثلاث الابتدائية، والاستئناف، والتمييز، وفي جميع القطاعات، ولعلّ أبرز السمات المميزة للعام 2019 في تبنيها ثقافة التسامح، والتعايش المشترك والتعددية، وتعزيز القدرات، لابتكار طرق وآليات يمكن من خلالها الاستفادة من التنوع الثقافي داخل المجتمع الإماراتي، فالتسامح موجود في كل استراتيجيات ومبادرات الدائرة، القائمة على الوسطية والاعتدال، واحترام مختلف المعتقدات والديانات، وكل ذلك نابع من تقدير القيادة الرشيدة لكل مقيم على أرض الإمارات.

وتابعت محاكم دبي جهودها في استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية، ساعية في الوصول إلى نسبة 100% في التحول الرقمي، من خلال مبادراتها المختلفة، ومنها: مبادرة «العدالة الرقمية»، والتي تهدف إلى تحقيق التحول الإلكتروني والذكي في إدارة ملفات القضايا، والتي كان من ثمارها الاستغناء عن مليون ورقة، والتي خفضت من التكلفة القرطاسية والانتقال على المتعامل بنسبة 100%، ومبادرة «الرسائل الذكية» لإنجاز جميع المخاطبات والرسائل المتعلقة بالقضايا باختلاف أنواعها وتصنيفاتها إلكترونياً، وقد أضافت للجهود السابقة الاستغناء عن مليون ورقة، وتسعى مبادرة «التحصيل الإلكتروني» لتحصيل الرسوم والأمانات دون الحاجة لطباعة الإيصال للمتعاملين، وقد تم بموجبها الاستغناء عن (1,770,237) مليون ورقة، حيث بلغت إجمالي الأوراق الملغاة في محاكم دبي وفق تقرير الحكومة الذكية (7,559,156) ملايين ورقة، وذلك من خلال جهود حثيثة بإلغاء الطابعات وخفض الورق والحبر بنسبة 100%.

إنفاذ العقود

وحافظت محاكم دبي على مركزها التاسع عالمياً لعام 2019، في مؤشر إنفاذ العقود، وعلى الصدارة في المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط لخمس سنوات على التوالي حتى تاريخه، كما حصلت محاكم دبي على 14 نقطة من أصل 18 نقطة في عنصر الجودة القضائية، بتكلفة رسوم قضائية توازي نسبة 21.0% من قيمة الدعوى.

وبلغ إجمالي عدد الإنابات التي تم تنفيذها خلال عام 2019 إلى 9067 إنابة، محققة وفورات وصلت إلى توفير 800.00 ألف ساعة عمل، و6500 رحلة بين الجهات، و60 ثانية لزمن إرسال الإنابة، و30 ساعة متوسط الوقت المستغرق لتنفيذ الإنابة.

الخدمات الذكية

وفي الحديث عن الخدمات الذكية فقد بلغ إجمالي الطلبات الذكية المقدمة (497497) ألف طلب، وقد تم اتخاذ القرارات عبر الطلبات الذكية، واستقبلت المحاكم الابتدائية 29,881 قضية خلال العام الماضي، ومعدل الفصل بلغ 107%، وبلغ عدد القضايا المسجلة في المحكمة المدنية 3548 قضية في عام 2019، وبلغ معدل الفصل العام 99.1%، وقد شهدت المحكمة التجارية تسجيل 6841 قضية، وبلغ معدل الفصل العام 148.8%، وسجلت المحكمة العقارية 1446قضية، وبلغ معدل الفصل العام 96.2%، والمحكمة العمالية سجلت 15393 قضية، وبلغ معدل الفصل العام 93.5%، وسجلت محكمة الأحوال الشخصية 2653 قضية، وبلغ معدل الفصل العام 94.0% وحققت المحكمة الجزائية 31,347 قضية، معدل الفصل العام 96.0%.

كما وصلت عدد القضايا المنجزة في محكمة التنفيذ 313,642 قضية، وبلغ متوسط زمن اتخاذ القرار 1.8 يوم، كما استقبلت محكمة الاستئناف 10,780 قضية، ومعدل الفصل العام 96.1%، وسجلت محكمة التمييز 2,561 قضية، الفصل العام بلغ 113.1%.

أهم الإنجازات

يشتمل التقرير السنوي على أهم الإنجازات التي حققتها محاكم دبي خلال العام الماضي، ويستعرض معلومات وافية عن التطورات والتحولات التي تشهدها المحاكم خلال العام ومؤشرات الأداء الخاصة بالأعمال القضائية والأعمال الإدارية، ما يجعله مرجعاً مهماً لكل المهتمين والمختصين الراغبين في الحصول على المعلومة الدقيقة والصحيحة عن العمل القضائي في إمارة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات