العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    السفير الباكستاني: الشراكة الاقتصادية بين باكستان والإمارات تتعزز أكثر في المستقبل القريب

    أكد غلام دستغير سفير جمهورية باكستان الإسلامية لدى الدولة أن بلاده تتمتع بفرص استثمارية هائلة يمكن لدولة الإمارات العربية المتحدة الاستفادة منها، مشيرا في هذا الصدد إلى قطاعات النفط وتطوير البنية التحتية والممر الاقتصادي الصيني الباكستاني باعتبارها قطاعات ذاخرة بالفرص الاستثمارية.

    وفي مقابلة مع وكالة أنباء الإمارات "وام"، قال السفير غلام دستغير إن باكستان لديها إمكانيات والإمارات لديها القدرة على الاستثمار في هذه القطاعات، مشيرا إلى "جوادار"، المدينة الساحلية الواقعة على الساحل الجنوبي الغربي من بلوشستان، وتحتضن أكبر مشروع للبنية التحتية في باكستان منذ استقلالها.

    وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قد وصل إلى إسلام آباد اليوم في زيارة تستغرق يوما واحدا لباكستان.

    يذكر أن لدى حكومة دولة الإمارات عددا من المشاريع التي تعمل في باكستان، خاصة في قطاعات الرعاية الصحية والبنى التحتية في إطار برنامج المساعدات الإماراتي الباكستاني .. كما بذلت دولة الامارات جهودًا هائلة من أجل القضاء على شلل الأطفال في باكستان.

    وقال السفير الباكستاني إن بلاده مستعدة لمزيد من الشراكات، مشيرا إلى أن السياحة تعد قطاعًا مهمًا آخر، حيث يمكن أن يوفر "وضعًا مربحًا للجانبين" لكلا البلدين .. وأضاف : لدينا جالية كبيرة هنا في دولة الامارات .. مواطنونا يساهمون في التنمية التي تشهدها الدولة وهم موضع تقدير من قبل حكومة الإمارات، واصفا آفاق التعاون الثنائي بأنها "قوية جدًا".

    وعبر غلام دستغير سفير جمهورية باكستان الإسلامية لدى الدولة عن تفاؤله بأن الشراكة الاقتصادية في المستقبل القريب والمستقبل البعيد ستتعزز بالتأكيد بين البلدين.

    وأكد أن زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لباكستان "مهمة للغاية"، مشيرا إلى التفاعل الوثيق بين قيادة البلدين .. وقال: توفر الزيارة فرصة لقيادات الدولتين لمناقشة العلاقات الثنائية والمواضيع ذات الاهتمام المشترك.

    وأضاف أنه منذ أن تولى عمران خان منصبه كرئيس للوزراء العام الماضي، ظل على اتصال دائم مع صاحب السمو ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .

    وحول فرص الاستثمار في باكستان، استشهد السفير بتقرير صدر حديثاً عن "سهولة ممارسة الأعمال التجارية" في باكستان، مؤكداً أن مناخ الاستثمار قد تحسن في البلاد، مما فتح فرصًا استثمارية جديدة .. وقال : هذه الزيارة ستعزز العلاقات بين البلدين.

    ووفقاً لدراسة تقرير ممارسة أنشطة الأعمال لعام 2020 الصادرة عن مجموعة البنك الدولي، قفزت باكستان 28 مركزا إلى المرتبة 108 في التصنيف العالمي لسهولة ممارسة أنشطة الأعمال في عام 2019 من المركز 136 في العام السابق.

    واختتم السفير الباكستاني لدى الدولة حديثه لـ "وام" بالقول إن باكستان تتطلع إلى جذب استثمارات من دول مختلفة بما في ذلك دولة الإمارات العربية المتحدة.

    طباعة Email