العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مجلس متعاملي طرق دبي يبحث تطوير خدمات الحافلات العامة

    ناقش مجلس المتعاملين في هيئة الطرق والمواصلات، خلال جلسته الحوارية، رقم 109 مع متعاملي خدمات الحافلات العامة اقتراحات وملاحظات تطوير خدمات الحافلات العامة في دبي.

    وافتتح الجلسة محمد عبيد الملا، عضو مجلس المديرين في الهيئة، ورئيس مجلس المتعاملين، مُرحباً بالحضور، ومثمناً مشاركتهم وحرصهم على تطوير خدمات النقل العام في الإمارة، وخاصة خدمات الحافلات العامة التي تعتبر عصب التنقل الجماعي في أي مدينة، وعبر المدن والدول المتجاورة.

    وأكد حرص الهيئة على تنمية وعي المجتمع بثقافة النقل الجماعي الذي يسهم بشكل مباشر في تخفيض البصمة الكربونية والحفاظ على استدامة البيئة.

    وشهدت الجلسة، التي عُقدت بمبنى محطة الراشدية للحافلات، بحضور عادل شاكري، مدير إدارة التخطيط وتطوير الأعمال بمؤسسة المواصلات.

    وعبد الله شهاب، مدير قسم حافلات عبر المدن، وممثلي إدارة التحصيل الآلي وإدارة الحافلات وإدارة أنظمة المواصلات وإدارة رقابة أنشطة النقل، تقديم عرض مرئي عن خدمات الحافلات العامة، استعرضت اللجنة من خلاله مراحل تطور المواصلات العامة في إمارة دبي، وعدد خطوط الحافلات النظامية، وخطوط الحافلات المغذية لمحطات المترو وعبر المدن.

    والمحطات الرئيسة والمحطات المستقبلية خلال عام 2020 ومواقعها، وعدد أسطول الحافلات العامة وعدد الركاب خلال عام 2019، واستخدامات بطاقات نول، ومواقع ماكينات شحن البطاقات (TVM)، والتطبيقات الذكية والخدمات الإلكترونية للحافلات العامة.

    وأوصت الجلسة ضمن مخرجاتها إدارة أنظمة المواصلات بدراسة زيادة عدد أجهزة تعبئة بطاقات نول (بطاقات الدفع المسبق TVM) بمنطقة المدينة العالمية، ومردف، (موقف مردف سيتي سنتر) والسوق الصيني.

    ودعت الجلسة إلى دراسة زيادة عدد المظلات المكيفة لتلبية احتياجات ورغبات المتعاملين، ودراسة زيادة عدد الحافلات في بعض الخطوط مع تقليل زمن التقاطر وزيادة محطات التوقف، ودراسة طلب فتح خطوط للحافلات في دبي، إضافة إلى دراسة فتح خط جديد بين إمارة دبي، ومنطقة جزيرة ياس بإمارة أبوظبي، نظراً إلى الإقبال الكبير على هذه المنطقة السياحية، ودراسة الجدوى الاقتصادية منها.

    كما أوصت الجلسة إدارة رقابة أنشطة النقل، بتشديد الرقابة وتكثيف الحملات التفتيشية للمفتشين والمراقبين، على جميع خطوط الحافلات العامة، للحد من ظاهرة التهرب من الدفع، وتنظيم حملات تفتيشية بصورة منتظمة، على خطوط الحافلات العامة.

    طباعة Email