126 حالة تأخر نمائي كشفها تطبيق «براعم» في 3 أشهر

الكشف المبكر للإعاقات النمائية يقي من تفاقم المرض | ارشيفية

بلغ عدد المشاركين في تطبيق «براعم» لخدمة الكشف المبكر عن الإعاقة النمائية لدى الأطفال من عمر الـ 9 شهور، ولغاية 6 سنوات خلال الفترة من 15 سبتمبر وحتى 30 نوفمبر، 10935 مشاركاً، تم تحويل 126 طفلاً منهم للأطباء المتخصصين بعد اكتشاف أن لديهم مشكلات نمائية.

وتفصيلاً قالت الدكتورة فاطمة العلماء استشارية ورئيس وحدة رعاية الطفل في هيئة الصحة في دبي: «إن عدد الحالات التي تم تسجيلها عبر تطبيق «براعم» بلغ 2500 في سبتمبر و4621 في أكتوبر و3814 في نوفمبر.

مشيرة إلى أن التطبيق يحتوي على معلومات تفصيلية عن نمو الطفل، لافتة إلى أن إطلاق التطبيق تم بعد دراسات ومقارنات مع جميع التطبيقات المماثلة في العديد من الدول الأوروبية».

وأوضحت: «أن الخدمات التي يوفرها برنامج الكشف المبكر تشمل التقييم والتشخيص والعلاج المهني والعلاج الطبيعي وعلاج النظر وخدمات الدعم الاجتماعي، وبينت أن مراحل التقييم الدوري للطفل عبر التطبيق تبدأ من عمر 9 شهور، وحتى 6 سنوات.

مشيرة إلى أن الهدف هو الوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من الفئة المستهدفة، وذلك لتغطية 5 جوانب تتعلق بنمو الطفل». وبينت الدكتورة فاطمة العلماء: «أن هذه الخدمة غير مقتصرة على مرضى الهيئة، وإنما متاحة للجميع».

وأوضحت أن الخدمة تأتي ضمن استراتيجية دبي لأصحاب الهمم، وبرنامج الكشف المبكر عن الإعاقة والمنبثق من محور الصحة وإعادة التأهيل بهدف تقديم التشخيص المناسب لأصحاب الهمم وتطوير واختبار البرامج النموذجية لخدمات الفحص المبكر للأطفال.

وتحدثت الدكتورة فاطمة العلماء عن التأخرات النمائية الأكثر شيوعاً لدى الأطفال والمتمثلة في تأخر النطق، وصعوبات التعليم، والإعاقات السمعية والبصرية، وقصور الانتباه، واضطرابات طيف التوحد، والاضطرابات السلوكية.

وبينت استشارية ورئيس وحدة رعاية الطفل: «أن هناك خدمات متعددة يوفرها برنامج التدخل المبكر كالتقييم التشخيصي، والعلاج المهني، والعلاج الطبيعي، وعلاج النطق، وخدمات الدعم الاجتماعي».

وأكدت جاهزية وإمكانيات عيادات صحة الطفل بمراكز الرعاية الصحية الأولية للكشف المبكر عن الإعاقات النمائية والجسدية والذهنية والنفسية ووضع البرامج العلاجية الشاملة لمن يحتاجها من الأطفال.

واستعرضت الدكتورة فاطمة العلماء البرامج المتعددة التي توفرها هيئة الصحة في دبي للكشف المبكر عن الإعاقات المختلفة، ومنها:

الفحص الطبي قبل الزواج، والفحص المبكر عن الأمراض الوراثية والأيضية لحديثي الولادة لمن يعانون اضطرابات لا تظهر في الغالب عند الولادة، والفحص المبكر لمرض اليرقان، والفحص المبكر للإعاقة السمعية والبصرية، والكشف المبكر عن الإعاقة النمائية، وعن أعراض طيف التوحد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات