«كهرباء الشارقة» تنفّذ مشاريع لربط 195 محطة توزيع بنظام «سكادا»

راشد الليم

أنجزت هيئة كهرباء ومياه الشارقة ثلاثة مشاريع رئيسة لربط 195 محطة توزيع بنظام التحكم والمراقبة سكادا.

وتضمنت المشاريع ربط 49 محطة توزيع جديدة جهد 33 كيلوفولت بمركز التحكم وإضافة مغذيات لـ104 محطات وربطها بنظام سكادا لجمع ومراقبة البيانات والتحكم بها، إضافة إلى ربط 42 محطة خاصة بالشبكة ومركز التحكم وتنفيذ مشروع توسعة شبكة الألياف البصرية واستخدام نظام اتصال جديد يعتبر الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة لنقل البيانات بين المحطات ومركز التحكم والمراقبة بسرعة ودقة عالية وفق أفضل المعايير والمواصفات العالمية.

وأكد الدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، أن الهيئة تسخّر كل جهودها لمواكبة النهضة الاقتصادية والاجتماعية والحضارية الكبرى التي تلبي احتياجات الحاضر والمستقبل بكل كفاءة واقتدار، بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وانطلاقاً من هذه التوجيهات الحكيمة حققت الهيئة تطوراً كبيراً في مجالات نقل وتوزيع الكهرباء في كافة المناطق بإمارة الشارقة.

وأشار إلى أن الهيئة تحرص باستمرار على تطوير مركز التحكم والمراقبة وتوفير أفضل الأنظمة العالمية للمركز الذي يعتبر «العين الساهرة» على متابعة الأحمال الكهربائية والطوارئ والأعطال طوال اليوم، لضمان تشغيل وأمن وسلامة العمل من خلال المراقبة والسيطرة الكلية للأنظمة والمحطات، بقصد التعرف إلى أي عطل قد يطرأ مبكراً والعمل على إصلاحه، إلى جانب وضع الخطط البديلة لضمان استمرارية تشغيل المحطات بدرجة عالية من الكفاءة والأمان، ولذا تحرص الهيئة على توفير كل الإمكانات اللازمة لتطوير المركز وتوفير أفضل وأحدث التكنولوجيا العالمية لضمان تشغيله بكفاءة وجودة عالية.

وأوضحت المهندسة إيمان الخيال، مديرة إدارة تقنية المعلومات والاتصال وإدارة سكادا، أن مشروعات التطوير التي تم تنفيذها في إدارة التحكم تهدف إلى الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة والأنظمة الجديدة في مجال التحكم عن بعد (الآلي)، مما يعطي نظرة شاملة وأوضح للشبكات الكهربائية وإدارتها بشكل أفضل، كما يتيح لمعرفة الأحمال الكهربائية في جميع المحطات وفي جميع الأوقات، ويضيف إمكانيات فنية جديدة لعمل مناورات بالشبكة بشكل أفضل.

وأشار المهندس عثمان الماس، مدير إدارة التحكم والرقابة، إلى أن مشروعات التطوير بمركز التحكم تمت وفقاً لأحدث المواصفات العالمية، بما يتماشى وطبيعة العمل، ويضمن للموظفين الهدوء والراحة التامة، لا سيما أن هناك أنظمة ضرورية تتم مراقبتها ومتابعتها من قِبل العاملين في غرفة التحكم، ومنها نظام التحكم الآلي بالمحطات، إلى جانب وجود أنظمة المراقبة المختصة بنظام مراقبة الحريق في المحطات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات