«تدوير» يسخّر أفضل الابتكارات لإدارة مستدامة للنفايات

خلال المؤتمر الصحافي | من المصدر

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

أكد الدكتور سالم خلفان الكعبي، المدير العام لمركز أبوظبي لإدارة النفايات «تدوير»: «أن المركز يتصدر طليعة الجهود الهادفة إلى تحقيق الإدارة المستدامة للنفايات في دولة الإمارات العربية المتحدة، بما ينسجم مع الأهداف الوطنية الرامية إلى تقليل النفايات الصلبة المرسلة إلى المكبات 75%، وفي سبيل تحقيق هذا الهدف، يسعى المركز إلى الاستفادة القصوى من الابتكارات وأفضل الممارسات العالمية، تعزيزاً لممكنات الاقتصاد الدائري، هذا إضافة إلى تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص، والمساعدة على تسريع اعتماد الأفكار والتقنيات الجديدة وتبنيها، والجهود الدؤوبة لإطلاق مشروع فرز النفايات والوقود البديل الذي سيكون مطروحاً بداية العام المقبل».

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عُقد أمس في نادي المراسلين الأجانب، للإعلان عن الاستعدادات لاستضافة الدورة السابعة من معرض ومنتدى «إيكوويست 2020»، الذي سيقام في الفترة من 13 إلى 16 يناير المقبل في مركز أبوظبي للمعارض، وبمشاركة المنظمة العالمية للنفايات الصلبة التي تشارك للمرة الأولى، هذا إضافة إلى مشاركة 60 شركة عارضة، و5 دول تشارك للمرة الأولى لعرض تقنياتها في مجال معالجة النفايات، وهي الصين واليابان وصربيا وبولندا والهند، إلى جانب حضور لفيف من أبرز الخبراء وقادة الفكر العالميين، للإسهام في تسريع الإدارة المستدامة للنفايات، وذلك دعماً للأهداف والمبادرات الإقليمية والعالمية الرامية إلى الحد من النفايات، والدفع باتجاه التحول إلى «الاقتصاد الدائري».

رؤى استراتيجية

ومن المنتظر أن يطرح الدكتور سالم الكعبي، المدير العام لمركز أبوظبي لإدارة النفايات، حزمة من الرؤى الاستراتيجية في شأن إدارة النفايات في دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب توقيع 4 اتفاقيات خاصة في كيفية التعامل مع النفايات ومعالجتها. وأكد الكعبي، خلال المؤتمر الصحافي، أنه في إطار المسؤوليات والمهام المنوطة بالمركز، سيتم الوقوف على جهود وتجارب الآخرين في مجال إدارة النفايات، إذ يستضيف المعرض للمرة الأولى أنتونيس مافروبولس، رئيس المنظمة العالمية للنفايات الصلبة، وسيستعرض رؤية المنظمة لآخر مستجدات التخطيط والتطوير في إدارة النفايات الصلبة.

تمكين

ويستضيف «إيكوويست 2020» حلقتين شبابيتين تهدفان إلى إشراك الشباب من مواطني الدولة في قضايا الاستدامة، كجزء من مبادرة حلقات شبابية التي أطلقتها المؤسسة الاتحادية للشباب، وتشمل الموضوعات التي سيجري تناولها في هاتين الحلقتين: ثقافة التعامل مع النفايات والقيمة الاقتصادية لها، هذا إضافة إلى الوعي البيئي، والمسؤولية الاجتماعية الواقعة على عاتق منتجي النفايات، وكيفية تحويل النفايات إلى مصادر قيمة.

 

3 محارق

كشف «تدوير» عن عزمه افتتاح 3 محارق مطلع العام المقبل لنفايات المواد الخطرة، منها محرقتان في منطقة الظفرة ومحرقة واحدة في العين. وأفاد الدكتور سالم الكعبي، مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات:«أن افتتاح المحارق الـ 3 سيكون خلال يناير المقبل، لافتاً أن أكبر محرقة ستقام بمنطقة الظفرة تحت اسم «روتري كليم».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات