«نيابة دبي» تنفّذ عملية إخلاء وهمية

■ التمرين أثبت كفاءة الأداء | من المصدر

نفّذت النيابة العامة بدبي، بمقرها الرئيس، عملية إخلاء وهمية، بالتعاون مع إدارة الدفاع المدني ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف والقيادة العامة لشرطة دبي، التي استهدفت جميع موظفي ومراجعي الدائرة، محققةً رقماً قياسياً لإتمام العملية مدته 3 دقائق. ويأتي ذلك بهدف تدريب موظفي ومتعاملي النيابة على الطرق السليمة والمنهجية في عمليات مواجهة الحرائق، وإخلاء المباني دون خسائر أو إصابات تذكر.

وتمكن فريق الطوارئ من إجلاء 609 موظفين و35 مراجعاً و 35 عسكرياً و5 موقوفاً، و تم التعامل مع 4 مصابين من جراء الحريق الوهمي، وإسعاف مصاب واحد في موقع الحريق الوهمي الكائن في كافيتريا بداخل مبنى النيابة، محققين رقماً قياسياً بتسجيل 3 دقائق للإخلاء الناجح.

وقال جاسم عبد الرحمن، رئيس فريق الطوارئ: «إن عملية الإخلاء كانت ناجحة، إذ لم تكن هناك أية ملاحظات من الجهات المنسقة مع النيابة، وبالتالي حصلت على التقييم الكامل، ويرجع ذلك إلى استعدادنا المسبق من خلال عقد عدة اجتماعات مع أعضاء فريق الطوارئ، لوضع خطط وبرامج توعوية تزوّد أعضاء وموظفي النيابة بإرشادات تعريفية عن كيفية التعامل مع الأمور الطارئة خلال ساعات الدوام الرسمية وفق أعلى المعايير».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات