شرطة دبي و«قرية سند» تناقشان تطوير الشراكة لرعاية أصحاب الهمم

عبدالله المري خلال زيارته قرية سند | من المصدر

زار اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي يرافقه العميد عبدالله خادم سرور المعصم مدير مركز شرطة بر دبي، رئيس مجلس مديري مراكز الشرطة، والوفد المرافق له، منتجع قرية سند لتأهيل أصحاب الهمم والمرافق التابعة له، وكان في استقبالهم الدكتور مهند فريحات رئيس «قرية سند»، والمهندس فارس سعيد، وعصمت أبوبكر، مؤسّسَي المنتجع، وعدد من الضباط.

وناقش اللواء المري مع القائمين على «قرية سند»، تطوير شراكة استراتيجية لرعاية أصحاب الهمم، وإطلاق خط ساخن للحالات الطارئة، وتقديم الدعم والاستشارات في التعامل مع أصحاب الهمم، وتأهيل وعلاج العاملين وأبناء العاملين في شرطة دبي من أصحاب الهمم، وتوفير خدمة الاستشارات التأهيلية والعلاجية، وخلق وظائف لأصحاب الهمم وتدريبهم للعمل في شرطة دبي.

واطلع اللواء المري على مرافق المنتجع، بحضور العميد عبدالرحيم بن شفيع مدير مركز شرطة البرشاء، ونائبه العقيد ماجد السويدي، والعقيد عبدالمنعم عبدالرحمن رئيس قسم الشؤون الإدارية في مركز شرطة بر دبي، والمقدم الدكتور سعود الرميثي رئيس مجلس أصحاب الهمم وعدد من الضباط.

واستمع القائد العام لشرطة دبي والوفد المرافق له، لشرح عن إنشاء «قرية سند» التي تعتبر من أكبر مراكز تأهيل وتعليم الأطفال والكبار من أصحاب الهمم، وذلك من خلال برامج مُبتكرة وخطط شاملة تسهم في التغلب على مختلف التحديات التي تواجه أصحاب الهمم، سواء كان ذلك في اندماجهم مع المجتمع، أو حصولهم على التأهيل المناسب الذي يضمن لهم الانضمام إلى وظائف تضمن لهم سبل العيش الكريم.

وقال اللواء المري إن منتجع قرية سند لتأهيل أصحاب الهمم يسهم في تأسيس مجتمع شمولي يدعم هذه الفئة ويساهم في تطوير قدراتهم ومهاراتهم المختلفة ودمجهم في المجتمع من خلال خلق وظائف مناسبة لهم.

تعاون مثمر

كما أعرب الدكتور مهند فريحات مؤسس ورئيس «قرية سند» عن فرحته بزيارة اللواء عبدالله المري، مؤكداً أن هذه الزيارة تسهم في تعاون مثمر وفعّال لدعم أصحاب الهمم ودمجهم في المجتمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات