فارس المزروعي: يوم راسخ في ذاكرة الوطن

قال اللواء الركن الطيار فارس خلف المزروعي قائد عام شرطة أبوظبي: «إن الثاني من ديسمبر يوم راسخ في ذاكرة الوطن ويحمل معاني ودلالات وحدة الإماراتيين قيادة وشعباً في الهدف والمصير، ويمثل المحطة التاريخية الأهم في مسيرة الدولة».

وأضاف في كلمة بمناسبة اليوم الوطني الـ48: «إن تجربة الاتحاد نجحت بكل المقاييس، وإن مسيرة الاتحاد تمضي، في ظل القيادة الرشيدة نحو المستقبل المشرق مستشرفة مزيداً من النجاحات والإنجازات».

وأوضح «أن البدايات مهما كانت شاقة في حياتنا لكنها بالإيمان والعزيمة والإرادة تصبح نقطة مضيئة نتذكرها في المستقبل البعيد، ولحظة الميلاد مهما كانت صعبة إلا أنها مع مرور الزمن تصبح إنجازاً فريداً في تاريخنا».

وأشار «إلى أن الحلم الذي راود المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لم يكن ليتحقق لولا الإرادة والعزيمة بأهمية الهدف الذي سعى إليه القائد المؤسس ليحققه في بناء أعظم دولة عصرية».

وأكد المزروعي «أن الثاني من ديسمبر 1971 كان بداية حقيقية لميلاد أعظم تجربة اتحادية في تاريخنا المعاصر، ويوماً يسجله التاريخ بحروف من نور لعزيمة وإرادة زايد الخير وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات المؤسسين».

وأوضح «أن ما تحقّق اليوم في دولة الإمارات العربية المتحدة من تصدّرها في العديد من المقاييس الأمنية العالمية، هو نتاج للتطوير والتحسين المستمر، بفضل توجيهات القيادة الرشيدة، التي أرست هذه الاستراتيجية الأمنية الشاملة التي كان لها الدور الأساسي في الارتقاء بالأداء الأمني، وبسط الاستقرار، ليتناسب مع النهضة المتقدمة التي حققها الوطن ليغدو واحة أمن وأمان».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات