«زايد العليا لأصحاب الهمم» تكشف نتائج تطبيق برنامج «12/3»

أعلنت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم - بمناسبة اليوم العالمي للإعاقة الذي يصادف 3 من ديسمبر كل عام - عن نتائج تطبيق برنامج «3 /‏ 12» للكشف المبكر عن المواليد أصحاب الهمم في إمارة أبوظبي والذي أطلقته المؤسسة شهر أكتوبر 2018 بالتعاون والتنسيق مع دائرة الصحة - أبوظبي وهيئة أبوظبي الرقمية.

وتم إجراء الكشف على 7595 من المواليد الجدد على مستوى الإمارة وتبين إصابة 55 حالة منهم بإعاقات مختلفة ومنهم 43 من العائلات المواطنة و12 من عائلات المقيمين.

وطورت المؤسسة برنامج الربط الإلكتروني مع دائرة الصحة - أبوظبي، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية - صحة بهدف متابعة الاضطرابات التي تحدث في الفئة العمرية لكل المواليد في مراحل لاحقة، ولا سيما خلال خطوات منح الأطفال التطعيمات المدرجة وتعد الأداة الأكثر فعالية للسيطرة أو القضاء على العديد من الأمراض المعدية، من يوم الميلاد حتى ست سنوات وتهدف المؤسسة من تلك الخطوة المهمة لاكتشاف وجود أية بوادر لإصابة الطفل باضطراب طيف التوحد، واضطرابات التواصل، وكذلك اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة.

ويأتي تطبيق البرنامج الذي يحقق أحد مخرجات الهدف الاستراتيجي في حصر معدل انتشار الإعاقة في إمارة أبوظبي، لتكون مؤسسة زايد العليا من أوائل الجهات التي تحتفل بهذا التاريخ على مستوى الدولة بنسبة ونتائج الحد من الإعاقة التي سيظهرها البرنامج، وجهود الدولة في تطوير المشاريع الاستباقية، في إطار جهود ومبادرات المؤسسة التي تصب في صالح الأسرة والمجتمع نحو تحويل مجتمع الإمارات إلى مجتمع صديق لأصحاب الهمم، ويحقق المشروع هدف المحور الأول للسياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم وهو محور الصحة وإعادة التأهيل.

وأشاد عبدالله عبدالعالي الحميدان الأمين العام للمؤسسة بالدعم والمساندة التي يحظى بها أصحاب الهمم على مستوى الدولة من قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، والاهتمام والدعم الكبيرين من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للوصول للأهداف السامية المرجوة من إنشاء «زايد العليا» وتحقيق طموح ورؤية القيادة ولتحقيق أهداف وآمال منتسبيها من أصحاب الهمم، ليصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع، موجهاً الشكر إلى دائرة الصحة - أبوظبي وهيئة أبوظبي الرقمية على تعاونهما المثمر مع المؤسسة في البرنامج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات