وقّع اتفاقية تعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية

اعتماد البرامج التدريبية لمركز ضاحي خلفان للملكية الفكرية من «الويبو»

في إنجاز جديد يضاف إلى سجل إنجازات دولة الإمارات تم توقيع اتفاقية تعاون بين مركز ضاحي خلفان للملكية الفكرية المتمثل في المركز التدريبي لجمعية الإمارات للملكية الفكرية ويمثلها معالي الفريق ضاحي خلفان تميم الرئيس الفخري للجمعية، والمنظمة العالمية للملكية الفكرية ويمثلها فرانسس كيري أمين عام المنظمة؛ ومضمونها اعتماد البرامج التدريبية وشهادات مركز ضاحي خلفان للملكية الفكرية من قبل أكاديمية المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو)، وذلك خلال فعاليات اجتماعات الجمعية العمومية للمنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو) والمنعقدة في مدينة جنيف.

حجر أساس

وقال معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي الرئيس الفخري لجمعية الإمارات للملكية الفكرية، إن الاتفاقية تضع حجر الأساس للإبداع والابتكار بمفاهيم عالمية تتناسب والجهود التي تبذلها دولة الإمارات في حماية الملكية الفكرية وحماية الاقتصاد العالمي والمحلي من واقع مسؤوليتها تجاه المجتمع العالمي.

وأضاف الفريق تميم لـ «البيان» أن التعاون مع المنظمة هو غير مسبوق، وأن هذه الاتفاقيات تجعل دولة الإمارات على قائمة الدول الراعية لحماية الملكية الفكرية من ناحية التشريعات ومن النواحي التنفيذي بمشاركة كافة الجهات.

إجراءات توعوية

من جهته قال فرانسس كيري أمين عام منظمة الويبو، إن مركز ضاحي خلفان للملكية الفكية وجمعية الإمارات للملكية الفكرية تمكنا خلال فترة وجيزة من اتخاذ إجراءات توعوية وفعلية في مجال حماية الملكية الفكرية بمختلف أشكالها، والتي تدخل في كل مجالات الحياة.

وأضاف فرانسس أن الاتفاقية تثبت جدية دولة الإمارات في أن تكون مركزاً مهماً في الشرق الأوسط في الحماية والتوعية والتعليم والتثقيف والتدريب في مجالات الملكية الفكرية وفقاً لبنود الاتفاقية.

منصة مثالية

بدوره أكد اللواء عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية، أن منظمة «الويبو» وجدت في مركز ضاحي خلفان للملكية الفكرية وجمعية الإمارات للملكية الفكرية منصة مثالية تخدم جهودها، وذلك انطلاقا من قطع شوط كبير لدولة الإمارات العربية المتحدة في مجال حماية الملكية الفكرية، وحقوق الإبداع والمبدعين والمفكرين والمخترعين، وكانت سباقة في سن التشريعات والقوانين لمنع لصوص الفكر من استغلال اختراعات وأفكار وإبداعات غيرهم.

تواصل

كما نصت الاتفاقية على التعاون والتواصل بين الطرفين بشأن التعليم والتدريب في مجال الملكية الفكرية في القطاعين العام والخاص، فضلاً عن المؤسسات التعليمية، كما تتيح كل أنشطة التدريب المشتركة بين أكاديمية الويبو ومركز ضاحي خلفان للملكية الفكرية وجمعية الإمارات للملكية الفكرية الحصول على شهادات تحمل شعارات المؤسسات الثلاث.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات